زوج ياسمين عبد العزيز يلوّح بمقاضاة طبيب مصري «مستهتر»

زوج ياسمين عبد العزيز يلوّح بمقاضاة طبيب مصري «مستهتر»

الاثنين - 6 صفر 1443 هـ - 13 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15630]
ياسمين مع زوجها أحمد العوضي (حسابها على إنستغرام)

بعد مرور نحو شهرين على تواجدها بين أروقة المستشفيات وغرف العمليات والرعاية المركزة، إثر تفاقم حالتها الصحية جراء خضوعها لعملية جراحية «نسائية»، أطلت الفنانة المصرية ياسمين عبد العزيز على جمهورها مجدداً عبر صفحتها الرسمية على موقع «إنستغرام»، وكتبت منشوراً لطمأنتهم قالت فيه: «جمهوري الغالي في مصر والوطن العربي وحشتوني جداً، الحمد لله أصبحت الآن أفضل، وتعافيت والحمد لله، حقيقي رأيت الموت وكان قريباً جداً... لكن بفضل الله وبفضل دعواتكم الجميلة الصافية ربنا كرمني ومرت المحنة على خير». ونشرت فيديو ضم صوراً من رحلتها مع العلاج أثناء تواجدها في المستشفى ولم تظهر فيه بوجهها، مصحوبا بأغنية «هنغني كمان وكمان» للفنانة اللبنانية إليسا.
وأثار غموض الحالة الصحية للفنانة المصرية عبد العزيز، في بداية احتجازها بالمستشفى في منتصف شهر يوليو (تموز) الماضي، قلق الجمهور والوسط الفني في مصر، حيث أعرب الكثير من الفنانين والمتابعين عن تعاطفهم الشديد معها، وذلك بعد نشر وسائل إعلام مصرية أنباءً تفيد بحدوث خطأ طبي، ما دعا إلى تدخل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وتوجيهه بإرسال فريق طبي متكامل لمتابعة الحالة والإشراف على أطباء إجراء العملية لياسمين. وفق شقيقها وائل عبد العزيز.
واستحوذ خبر مرض عبد العزيز على منشورات الفنانين المصريين على مواقع التواصل الاجتماعي خلال تلك الفترة «العصيبة» حيث أعلن الكثير منهم عن تضامنهم وتعاطفهم معها، وطالبوا بالإكثار من الدعاء لها، بسبب خطورة حالتها الصحية.
وأكد زوجها الفنان أحمد العوضي في مداخلة تلفزيونية مساء أول من أمس، استقرار حالتها الصحية، عقب سفرها لاستكمال رحلة العلاج في سويسرا الشهر الماضي، مشيراً إلى قرب عودتها إلى مصر خلال الأيام المقبلة. كما أشار إلى أنه سيتخذ إجراءات قانونية ضد «الطبيب المستهتر» وسيكون القضاء الفيصل في تلك القضية، لافتا إلى أنه فوجئ بدفاع بعض أعضاء نقابة الأطباء عن زميلهم، من دون معرفة الكواليس والأحداث». على حد تعبيره.
وقال العوضي إنه «في يوم 11 يوليو الماضي دخلت ياسمين عبد العزيز المستشفى وكان من المفترض أن تخضع لإجراء عملية بسيطة متعارف عليها في أوساط الأمراض النسائية، لتعود إلى منزلها في غضون ثلاثة أو أربعة أيام، لكن حالتها شهدت تدهوراً بعد العملية، بسبب حدوث إهمال طبي في متابعتها مما أدى لمضاعفات». مؤكداً أن «ما حدث هو إهمال جسيم وفشل في تدارك المضاعفات قبل حدوثها»، ولفت إلى أن «ياسمين هاتفت الطبيب وقالت له (أنا أعاني بشدة وسأموت، فرد عليها ضاحكاً وقال: أنا في إجازة، اذهبي لتناول العشاء)... هل هذا معقول».
وغادرت الفنانة عبد العزيز مطار القاهرة الدولي في 10 أغسطس (آب) الماضي، متوجهة بطائرة إسعاف مجهزة إلى جنيف لاستكمال علاجها بأحد المستشفيات السويسرية.
وانتقد متابعون وإعلاميون مصريون تكرار الأخطاء الطبية بين صفوف الفنانين والمذيعين خلال الآونة الأخيرة، على غرار الإعلامية إيمان الحصري التي يستمر غيابها عن الشاشة بسبب حدوث مضاعفات صحية لها بعد خضوعها لعملية جراحية.
وظهرت عبد العزيز المولودة في عام 1980، درامياً لأول مرة مع الفنانة سميرة أحمد عبر مسلسل «امرأة من زمن الحب»، الذي مهد لها الطريق للانتشار الواسع ولعب أدوار مهمة في السينما والمسرح، كما شاركت النجوم الشباب في أعمالهم السينمائية على غرار أشرف عبد الباقي، وأحمد حلمي، وأحمد عز، ومصطفى قمر، من ثم انفردت بتقديم البطولة المطلقة لتصبح أحد أهم الوجوه النسائية في السينما والدراما خلال السنوات الأخيرة.
وأطلت عبد العزيز على الجمهور لآخر مرة في موسم دراما رمضان الماضي، عبر مسلسل «اللي ملوش كبير»، من بطولتها رفقة زوجها أحمد العوضي والفنان خالد الصاوي، وتأليف عمرو محمود ياسين وإخراج مصطفى فكري.


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

فيديو