واشنطن وتل أبيب لتطوير «قنوات عمل» ضد طهران

واشنطن وتل أبيب لتطوير «قنوات عمل» ضد طهران

بنيت بعد لقائه بايدن: الموضوع لا يحتمل التأخير
الأحد - 21 محرم 1443 هـ - 29 أغسطس 2021 مـ رقم العدد [ 15615]

كشف رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بنيت أن تل أبيب وواشنطن ستعملان على «قنوات تعاون» لمواجهة إيران.

وأعاد بنيت التأكيد على أنه اتفق مع الرئيس الأميركي جو بايدن في لقائهما أول من أمس، «على ألا تكون إيران قادرة أبداً على امتلاك سلاح نووي». وأردف: «أنا سعيد لأننا نتفق على الهدف».

وأكد بنيت أن «إسرائيل والولايات المتحدة ستعملان خلال الأيام والأسابيع والأشهر المقبلة على تطوير قنوات للتعاون في هذا الصدد». وتابع: «ليس هناك كثير من الوقت، الموضوع ملح ولا يحتمل التأخير».

وأضاف في تصريحات للصحافيين الإسرائيليين، في ختام أول لقاء يجمعه بالرئيس الأميركي في واشنطن: «شعرت بأننا نعرف بعضنا بعضاً لفترة طويلة، وجدت زعيماً يحب إسرائيل ويعرف بالضبط ما يريد، زعيماً منتبهاً لاحتياجاتنا أيضاً. لقد دعوته لزيارة إسرائيل بعد التغلب على متحور (دلتا)».

وذكرت المراسلة السياسية لهيئة البث الرسمية الإسرائيلية أن بايدن ركّز خلال اللقاء على أفغانستان، لكن بنيت ركز على إيران. ودفع بنيت نحو الضغط المكثف على إيران، وقال إن إسرائيل لن تطلب أبداً من الولايات المتحدة إرسال قوات للدفاع عنها. وطلب بنيت محاصرة إيران وتنفيذ عمليات عينية هناك.

ونقل باراك رفيد، المعلق السياسي في موقع «واللا» عن مسؤول إسرائيلي قوله إن خطة بنيت تمثل «الموت بألف جرح»، عبر قائمة طويلة من الأنشطة الصغيرة بوسائل متعددة بدلاً من شن حملة عسكرية تقليدية.وأضاف المسؤول: «يتوجب علينا أن نكون فعالين وأن نضايقهم طيلة الوقت، حتى لو استغرق ذلك وقتاً طويلاً».
...المزيد


اختيارات المحرر

فيديو