قصص نجاح وفرص تعاون أمام «المصرية ـ اليابانية لترويج الاستثمار»

قصص نجاح وفرص تعاون أمام «المصرية ـ اليابانية لترويج الاستثمار»

عقدت اجتماعها الأول في القاهرة واستعرضت خططها المستقبلية
الجمعة - 21 ذو الحجة 1442 هـ - 30 يوليو 2021 مـ رقم العدد [ 15585]
جانب من انعقاد الاجتماع الأول للجنة المصرية اليابانية لترويج الاستثمار في القاهرة

أكد المستشار محمد عبد الوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة في مصر، حرص الهيئة على تحقيق الاستفادة القصوى من اللجنة المشتركة بين مصر واليابان، من أجل تحقيق التكامل بين هيئتي تشجيع الاستثمار في كلا البلدين، وتوفير أطر عمل مستدامة لتعزيز العلاقات الاستثمارية الثنائية، وتشجيع تدفقات الاستثمارات اليابانية إلى مصر، وكذلك دعم الشركات اليابانية العاملة في مصر، بالإضافة إلى دراسة الفرص القائمة لضخ المزيد من الاستثمارات الجديدة من اليابان إلى مصر.
جاء ذلك في بيان حول استقبال عبد الوهاب، نوكي ماساكي، سفير اليابان لدى القاهرة، وذلك في إطار انعقاد الاجتماع الأول للجنة المصرية اليابانية لترويج الاستثمار، والتي تم تدشينها خلال فعاليات الدورة السابعة لقمة مؤتمر طوكيو الدولي حول التنمية في أفريقيا.
وخلال الاجتماع، عرض عدد من الشركات اليابانية قصص نجاح عملها في مصر، وما قامت به من توسعات لأنشطتها خلال الأعوام السابقة، فضلا عن عرض خططها المستقبلية، والتي شملت شركات «تويوتا توسوشو، ونيسان موتورز، وسوموتومو، وسرايا، ونيبون لتأمين الصادرات والاستثمار»، وبنك اليابان للتعاون الدولي، كما عرضت بعض الشركات المصرية مجالات التعاون مع الشركات اليابانية لعملياتها في دول أفريقية وعربية شملت كلاً من مجموعة العربي، وحسن علام القابضة، والسويدي إلكتريك، وأوراسكوم للإنشاءات.
وأشاد عبد الوهاب بالدور الفعال للجهات والشركات المصرية واليابانية المشاركة باللجنة المشتركة، مثمناً دور تلك الجهات وأهمية أدوارها في تعزيز وتشجيع الاستثمارات اليابانية في مصر، مؤكداً حرص الهيئة على بذل الجهود كافة لتقديم أوجه الدعم الممكنة للشركات اليابانية في مصر، والعمل على تعزيز العلاقات الاستثمارية الثنائية من أجل تشجيع وضخ المزيد من الاستثمارات اليابانية في مصر.
من جانبه، أكد السفير الياباني تطلعه إلى أن تلعب اللجنة المصرية - اليابانية لترويج الاستثمار دوراً بارزاً في دعم الاستثمارات اليابانية في مصر، وتسليط الضوء على فرص الاستثمار الحالية والمحتملة، لتشجيع مزيد من المستثمرين اليابانيين على ضخ استثماراتهم الجديدة في مصر خلال الفترة المقبلة.
وترأس عبد الوهاب الاجتماع الأول للجنة المصرية اليابانية لترويج الاستثمار ممثلاً الجانب المصري، وماساكي ممثلاً عن الجانب الياباني، وذلك بمشاركة الرئيس التمثيلي لمكتب الوكالة اليابانية للتعاون الدولي «جايكا» بالقاهرة، ورئيس جمعية رجال الأعمال اليابانية، والرئيس التنفيذي لمركز تحديث الصناعة، وممثلين عن سفارة اليابان بالقاهرة، ومجلسي الأعمال المصري الياباني - الياباني المصري، ومنظمة اليابان للتجارة الخارجية «جيترو»، ووكالة اليابان للتعاون الدولي «جايكا»، وبنك اليابان للتعاون الدولي، وشركة «نبيون» لتأمين الاستثمار والصادرات، وجمعية رجال الأعمال اليابانية، وعدد من الشركات المصرية ذات الصلة بالتعاون مع الجانب الياباني.
وقال السفير، إن الجلسة الافتتاحية كانت مفيدة للغاية للتأكيد على الإمكانات الكبيرة للاقتصاد المصري وتحديد القضايا لتشجيع المزيد من الاستثمار الياباني فيما يتعلق بالسياسة الصناعية واللوائح والمحفزات، والتعرف على تجربة التعاون بين الشركات المصرية واليابانية في مصر ودول أخرى في الشرق الأوسط وأفريقيا. وأضاف «أتمنى أن تعطي هذه اللجنة دفعة لخلق المزيد من الرغبة لدى الشركات اليابانية للاستثمار في مصر وتطوير شراكات مع الشركات المصرية وحل التحديات خلال ممارسة الأعمال التجارية في مصر، وإنني أتطلع إلى رؤية المزيد من تعزيز العلاقات التجارية بين اليابان ومصر».
وأكد بنك اليابان للتعاون الدولي ومنظمة اليابان للتأمين على الصادرات والاستثمارات دعمهما لأنشطة الشركات اليابانية في مصر من خلال تقديم البرامج المالية اللازمة، كما أوضحت الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة الإجراءات التي اتخذتها لتشجع المزيد من الاستثمار من اليابان وقدمت فرصاً لأعمال محتملة للشركات اليابانية.


مصر إقتصاد مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة