واشنطن ترفع مستوى تحذير السفر إلى إسرائيل والضفة وغزة

واشنطن ترفع مستوى تحذير السفر إلى إسرائيل والضفة وغزة

تل أبيب تسجل أرقاماً قياسية بإصابات الفيروس
الأربعاء - 19 ذو الحجة 1442 هـ - 28 يوليو 2021 مـ رقم العدد [ 15583]

عبرت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها عن قلقها بشأن العدد المتزايد للإصابات بفيروس كورونا في إسرائيل والضفة الغربية وقطاع غزة، وقررت رفع مستوى التحذير الخاص بالسفر بواقع مستويين إلى «المستوى الثالث - مرتفع».

وينصح المستوى الثالث المسافرين الذين لم يتلقوا التطعيم بتجنب السفر غير الضروري إلى البلد المعني، وهو المستوى السابق لأعلى مستويات تحذيرات السفر لدى المراكز الأميركية، بحسب «رويترز».

وحذرت المراكز أيضاً من السفر إلى إسبانيا والبرتغال وكوبا وقبرص وقرغيزستان بسبب ارتفاع أعداد المصابين بتلك البلدان.

وتواصل أعداد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا في إسرائيل الارتفاع بشكل كبير. وأعلنت وزارة الصحة أمس (الثلاثاء)، تسجيل 2112 حالة جديدة، وهو أعلى رقم منذ منتصف مارس (آذار).

وبحسب التلفزيون الإسرائيلي، فإن 10 في المائة من الإصابات الجديدة هي لعائدين من الخارج.

وارتفع عدد المرضى بأعراض شديدة إلى 138، مقابل 61 قبل أسبوع، وفق وكالة الأنباء الألمانية.

وبحسب البيانات الرسمية، ترتبط معظم الإصابات الجديدة بسلالة دلتا من فيروس كورونا. ومن بين الإصابات الجديدة كثير من الشباب والأشخاص الذين حصلوا على جرعتي اللقاح ضد كورونا.

وتلقى أكثر من 57 في المائة من سكان إسرائيل البالغ عددهم 9.3 مليون نسمة جرعتي اللقاح المطلوبتين. وكانت حملة التطعيم ضد كورونا في إسرائيل ناجحة للغاية، خصوصاً في البداية. إلا أن رئيس الوزراء نفتالي بنيت قال مؤخراً إنه لا يزال هناك أكثر من مليون إسرائيلي يمكن أن يتم تطعيمهم، ولكنهم لم يتقدموا بعد للحصول على اللقاح.

من جانبها، أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة، أمس، تسجيل حالة وفاة واحدة، و139 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، و62 حالة تعافٍ خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وقالت الوزيرة في التقرير الوبائي اليومي الذي نشرته وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا)، إن نسبة التعافي من فيروس كورونا المستجد في فلسطين بلغت 98.6 في المائة، ونسبة الإصابات النشطة 0.3 في المائة، ونسبة الوفيات 1.1 في المائة من مجمل الإصابات.

ولفتت إلى وجود تسعة مصابين يتلقون العلاج في العناية المركزة. وكان الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، أصدر بداية الشهر الجاري، مرسوماً رئاسياً بإعلان حالة الطوارئ في الأراضي الفلسطينية لمواجهة استمرار تفشي كورونا.


أميركا فلسطين فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة