رغم ضعف الرياح... التوربينات البحرية الألمانية تثبت جدارتها

رغم ضعف الرياح... التوربينات البحرية الألمانية تثبت جدارتها

الاثنين - 17 ذو الحجة 1442 هـ - 26 يوليو 2021 مـ

أثبتت توربينات الرياح الألمانية في بحر الشمال جدارتها على نحو يفوق توربينات اليابسة في النصف الأول من هذا العام، والذي عانى من ضعف الرياح، حسبما أفادت شركة "تينيت" الألمانية للكهرباء اليوم الاثنين.
وقال الرئيس التنفيذي للشركة، تيم مايريورجنز، في تقريره عن الانخفاض الإجمالي في الكهرباء المولدة بواسطة الرياح في الأشهر الستة الأولى من هذا العام "في سنوات الرياح المنخفضة على وجه الخصوص، تتغير نسبة طاقة الرياح في البحر... في المتوسط نولد ضعف عدد ساعات التحميل الكامل التي ننتجها على اليابسة، وبالتالي يمكننا التعويض جزئيا عن فترات خفوت الرياح على الأرض"، وذلك حسبما نشرت وكالة الأنباء الألمانية.
وأنتجت رياح بحر الشمال 6. 16% من إجمالي طاقة الرياح الألمانية في النصف الأول من هذا العام، ارتفاعا من 6. 16% في نفس الفترة من العام الماضي.
وأنتجت الرياح البحرية الكلية - بحر الشمال وبحر البلطيق - 5. 11 تيراوات / ساعة، بينما أنتجت الرياح البرية حوالي 47 تيراوات / ساعة.
واستقرت السعة الإجمالية من بحر الشمال - حيث يُجرى التخطيط لمجمعات رياح كبيرة - عند 68. 6 غيغاوات. ولن يتم تركيب أي توربينات جديدة في المنطقة هذا العام لأول مرة منذ سنوات.
ومن المتوقع حدوث زيادة كبيرة في الطاقة المولدة من الرياح بحلول نهاية العقد، حيث تهدف الحكومة الألمانية إلى الحصول على 20 غيغاوات من المنطقة بحلول عام 2030 و 40 غيغاوات بحلول عام 2040.


المانيا Technology

اختيارات المحرر

فيديو