اعتقال منفذي تفجير «مدينة الصدر»

اعتقال منفذي تفجير «مدينة الصدر»

«الشيوعي» ينسحب من الانتخابات العراقية
الأحد - 16 ذو الحجة 1442 هـ - 25 يوليو 2021 مـ رقم العدد [ 15580]
رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي (رويترز)

أعلن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أمس، قبل يومين من توجهه إلى واشنطن في زيارة رسمية، اعتقال جميع أعضاء الشبكة «الإرهابية» التي «خططت ونفّذت» الهجوم الانتحاري الذي وقع في بغداد الاثنين، وأسفر عن مقتل 30 شخصاً وإصابة أكثر من 50 آخرين بجروح.

وأضاف الكاظمي في تغريدة، أن المسؤولين عن الهجوم الذي تبناه تنظيم «داعش»: «سيعرضون اليوم أمام القانون وأمام شعبنا»، في إشارة إلى اعترافات يجري بثها في وقت لم يحدد بعد، بحسب مصدر أمني.

ومساء الاثنين، هزّ تفجير انتحاري سوق الوحيلات في مدينة الصدر، أحد أكثر أحياء بغداد فقراً واكتظاظاً، ما أثار غضباً وحزناً بين العراقيين، لا سيما أن غالبية الضحايا كانوا من الأطفال الذين يتبضعون استعداداً لعيد الأضحى. وطرحت إثره تساؤلات بشأن قدرة القوى الأمنية على الحد من هجمات مماثلة يقف خلفها تنظيم «داعش»، الذي أعلن العراق رسمياً هزيمته في عام 2017، لكنه لا يزال يحتفظ بخلايا في الجبال والمناطق النائية.

من ناحية ثانية، أعلن الحزب الشيوعي العراقي، أمس، انسحابه ومقاطعته للانتخابات النيابية العامة المقرر إجراؤها في أكتوبر (تشرين الأول) المقبل. وقالت اللجنة المركزية للحزب في بيان، إنه «في ظل تعمق الأزمتين السياسية والاجتماعية في البلاد متمثلة في استحواذ القوى المتنفذة على المشهد السياسي، وتفشي الفساد وعدم محاسبة رؤوسه، وفي عمليات الاغتيال والاختطاف والترويع، إضافة إلى تردي الأوضاع المعيشية للناس، لم يعد الحديث عن توفير أجواء مواتية لإجراء انتخابات حرة نزيهة سوى وهم تفضحه الوقائع اليومية المأساوية ومعاناة الملايين المريرة».
... المزيد


العراق أخبار العراق

اختيارات المحرر

فيديو