السلطات البيلاروسية تغلق عشرات المنظمات غير الحكومية والجمعيات

السلطات البيلاروسية تغلق عشرات المنظمات غير الحكومية والجمعيات

الجمعة - 14 ذو الحجة 1442 هـ - 23 يوليو 2021 مـ
الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشنكو (أ.ب)

أغلقت السلطات البيلاروسية الجمعة عشرات المنظمات غير الحكومية والجمعيات التي تغطي مجالات مختلفة، من الدفاع عن حقوق الإنسان إلى الصحافة، في حلقة جديدة من حملة الرئيس ألكسندر لوكاشنكو للقضاء على كل أشكال المعارضة.
وبحسب المنظمة التي تعنى بحقوق الإنسان «فياسنا»، شملت هذه العملية ما لا يقل عن 47 منظمة غير حكومية، والعديد منها كان موضوع عمليات بحث وتفتيش في الأسابيع الأخيرة.
ومن بين هذه المنظمات، المكتب البيلاروسي لجمعية الدفاع عن الكتاب (بن) وجمعية الصحافيين البيلاروسيين التي نددت أخيرا بالتوقيفات وعمليات التفتيش التي تستهدف الصحافة، ومعهد اقتصاد معروف في مينسك، وفق وكالة الصحافة الفرنسية.
كذلك، تجري تصفية منظمات للدفاع عن حقوق الإنسان وتعليم اللغة ومساعدة المعوّقين ومساعدة توظيف الشباب وحتى جمعيات خيرية، وفقا للبوابة القانونية للحكومة والتي يمكن من خلالها مراجعة وضع هذه المنظمات.
وتأتي هذه الإجراءات عقب انتقادات أطلقها الرئيس ألكسندر لوكاشنكو الذي شبّه الخميس خلال اجتماع حكومي، الأعضاء المنتسبين إلى منظمات غير حكومية بـ«قطاع طرق» و«عملاء أجانب» يتصرفون «ضد الدولة». وأكد أن «التطهير جارٍ».
على مدى أشهر، سجن نظام لوكاشنكو معارضين وصحافيين وناشطين من أجل القضاء نهائيا على الاحتجاج التاريخي الذي اندلع عقب إعادة انتخابه الذي اعتبر مزورا لولاية خامسة في أغسطس (آب) 2020.


بيلاروس روسيا البيضاء

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة