سجال إيراني ـ أميركي حول «تعثر» تبادل السجناء

سجال إيراني ـ أميركي حول «تعثر» تبادل السجناء

الاثنين - 10 ذو الحجة 1442 هـ - 19 يوليو 2021 مـ رقم العدد [ 15574]
المبعوث الأميركي الخاص بإيران روب مالي ومفاوض الاتحاد الأوروبي إنريكي مورا على هامش الجولة السادسة في فيينا الشهر الماضي (إ.ب.أ)

احتدم سجال إيراني - أميركي حول تعثر صفقة مقترحة لتبادل السجناء. فقد رفضت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن الاتهامات الإيرانية «المخزية» لواشنطن بأنها تسعى إلى إرجاء الصفقة المقترحة من أجل فرض استئناف سريع لمحادثات فيينا النووية غير المباشرة بين الولايات المتحدة وإيران.

وجاء هذا الموقف من واشنطن عبر الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية، نيد برايس، رداً على تصريحات نائب وزير الخارجية الإيراني، عباس عراقجي، الذي نشر سلسلة تغريدات، السبت، اتهم فيها الولايات المتحدة وبريطانيا بأنهما «تعرقلان تبادل السجناء، والتوصل إلى اتفاق لإحياء ما يسمى الاتفاق النووي» من أجل «أغراض سياسية». وأضاف أن «عشرة سجناء من كل الأطراف يمكن إطلاقهم غداً، إذا وفت الولايات المتحدة وبريطانيا بالتزاماتهما بموجب الاتفاق».

ورأى أن «على أميركا وبريطانيا ألا تربطا الجانب الإنساني لتبادل السجناء بالاتفاق النووي»، إذ إنه «يجب ألا نجعل تبادل السجناء رهينة للغايات السياسية، فإن فعلنا يمكن أن نخسر التبادل والاتفاق معاً». وأكد أن المحادثات النووية في فيينا لا يمكن أن تستأنف بانتظار تسلم الرئيس الإيراني المنتخب إبراهيم رئيسي مقاليد الحكم في أوائل أغسطس (آب) المقبل.
...المزيد


اختيارات المحرر

فيديو