واشنطن تطمئن الخليجيين.. وكيري: لن نغفل عن نشاطات طهران

واشنطن تطمئن الخليجيين.. وكيري: لن نغفل عن نشاطات طهران

وزير الخارجية السعودي: أمن الخليج يبدأ بالحيلولة دون حصول إيران على «النووي»
الجمعة - 16 جمادى الأولى 1436 هـ - 06 مارس 2015 مـ
الأمير سعود الفيصل وإلى جواره وزير الخارجية الأميركي خلال المؤتمر الصحافي الذي جمعهما في الرياض أمس (تصوير: عبد الله الشيخي)

استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، في مزرعته بالدرعية، أمس، جون كيري وزير الخارجية الأميركي، والوفد المرافق له، ونقل كيري لخادم الحرمين الشريفين، خلال الاستقبال، تحيات وتقدير الرئيس الأميركي باراك أوباما، في حين حمّله تحياته وتقديره له.

وجرى خلال الاستقبال مناقشة عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، ومجمل الأحداث التي تشهدها المنطقة.

في غضون ذلك، قال وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل، خلال المؤتمر الصحافي المشترك مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري، في مطار القاعدة الجوية بالرياض، أمس: «إن إيران طموحها القنبلة الذرية، وهذا لن يحدث، وإذا كانت تريد أن تكون جزءا من الحل، فعليها التخلي عن سياسة زعزعة الاستقرار في المنطقة والتدخل في شؤونها»، وقال إن أمن الخليج يبدأ بالحيلولة دون حصول إيران على «النووي», معربا عن أمله في أن «تستمع إيران للعقلاء وتترك التدخل في الشؤون العربية قبل أن يستفحل العداء».

من جهته, أكد كيري «أهمية جعل دول الخليج أكثر أمانا من نشاطات إيران التي نعترض عليها جميعا، من خلال الحيلولة دون امتلاكها للأسلحة النووية، وأن ذلك يأتي في خطوة أولى، وهي تأكيد عدم حصول ذلك»، مبينا أن «شيئا لم يتغير فيما يتعلق بالتزامنا المشترك بأن نقف في وجه أي نوع من التدخل في شؤون الآخر، أو انتهاك للقانون الدولي أو دعم للإرهاب»، لافتا إلى {أن بلاده لن تغفل عن نشاطات طهران التي ترعى الإرهاب}.
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة