الأمير تشارلز لا يمكنه التعامل مع انتقادات هاري لأنه «حساس وخجول للغاية»

الأمير تشارلز لا يمكنه التعامل مع انتقادات هاري لأنه «حساس وخجول للغاية»

الجمعة - 8 ذو القعدة 1442 هـ - 18 يونيو 2021 مـ
الأمير البريطاني تشارلز (أ.ف.ب)

يكافح الأمير البريطاني تشارلز للتعامل مع انتقادات ابنه الأمير هاري العلنية للعائلة المالكة لأنه رجل «حساس وخجول للغاية»، حسبما زعم المدرب الصوتي السابق للأميرة ديانا، وفقاً لصحيفة «ديلي ميل».
وقال ستيوارت بيرس، مؤلف كتاب «ديانا: صوت التغيير»، إنه يعتقد أن الأمير تشارلز، البالغ من العمر 72 عاماً، ابتعد عن هاري، (36 عاماً)، بعد أن تحدث عن «الألم الجيني» الذي نقله والده إليه، وذلك لأنه «لا يستطيع» التعامل مع التعليقات.
وأوضح بيرس: «الأمير تشارلز رجل خجول للغاية، لكننا نرى شخصيته الظاهرة للعلن... في السر، إنه حساس للغاية».
وأشار بيرس إلى الفترة عندما اتهمت فيها الأميرة ديانا تشارلز بإقامة علاقة غرامية مع كاميلا.
وقال: «ما فعله هو الانكماش، ونتيجة لذلك أصبح منعزلاً».
وأكد بيرس أن ما يفهمه عن شخصية الأمير تشارلز ينعكس في التقارير الأخيرة التي تفيد بوجود «انقطاع في الاتصال» بينه وبين ابنه الأصغر.
وتابع: «لا يمكنه التعامل مع الموقف بسبب حساسيته، فيختبئ. وما يحاول هاري فعله هو معالجة ذلك».
ومن المتوقع أن يلتقي الأمير تشارلز وابنه هاري بعضهما البعض للمرة الأولى منذ جنازة دوق إدنبرة، الأمير فيليب، عند إزاحة الستار عن تمثال الأميرة ديانا الجديد في حدائق قصر كنسينغتون.
وورد أن الملكة إليزابيث دعت الأمير هاري لتناول طعام الغداء في قلعة وندسور أثناء زيارته إلى بريطانيا.
وستكون هذه هي المرة الأولى التي يقضي فيها هاري وقتاً مع جدته منذ أن أعلن هو وزوجته ميغان ماركل تخليهما عن مهامهما الملكية وانتقلا من بريطانيا منذ أكثر من عام.


المملكة المتحدة أخبار المملكة المتحدة أخبار بريطانيا العائلة الملكية البريطانية الأمير هاري

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة