دواء لالتهاب المفاصل يظهر نتائج واعدة في علاج «كورونا»

دواء لالتهاب المفاصل يظهر نتائج واعدة في علاج «كورونا»

الخميس - 7 ذو القعدة 1442 هـ - 17 يونيو 2021 مـ
مريض مصاب بـ«كورونا» يقبع داخل وحدة العناية المركزة في مستشفى بأفغانستان (أ.ف.ب)

أظهرت تجربة سريرية نشرت نتائجها أمس (الأربعاء) في مجلة طبية متخصّصة أنّ دواء «توفاسيتينيب» لعلاج التهاب المفاصل برهن عن نتائج واعدة في معالجة مصابين بأعراض حادّة لمرض «كوفيد - 19»، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.

والتجربة السريرية التي نشرت نتائجها مجلة «نيو إنغلاند جورنال أوف مديسين» جرت على 289 شخصاً كانوا يعالَجون في مستشفيات في 15 موقعاً مختلفاً بالبرازيل بسبب إصابتهم بأعراض حادّة لـ«كوفيد - 19».

وأُعطي نصف هؤلاء المرضى عقار «توفاسيتينيب» (حبّتان من عيار 10 ملغ يومياً) إلى جانب الرعاية الصحية التقليدية والنصف الآخر أُعطوا دواء وهمياً مع نفس الرعاية الصحية.

وبعد 28 يوماً تبيّن أنّ 18 في المائة من أفراد المجموعة التي تلقّت الدواء أصيبوا بفشل تنفّسي (يتطلّب على سبيل المثال تنبيبهم أو وصلهم إلى جهاز تنفّس صناعي) أو ماتوا، مقارنة بـ29 في المائة من أفراد مجموعة العلاج الوهمي.

وفي المجموع، بلغت نسبة الذين فارقوا الحياة في مجموعة المرضى الذين تناولوا الدواء الوهمي 5.5 في المائة، مقارنة بـ2.8 في المائة في مجموعة المرضى الذين تناولوا «توفاسيتينيب».

ويسوّق دواء «توفاسيتينيب» تحت علامات تجارية مختلفة من بينها «زيلجانز» المملوكة من مجموعة «فايزر» الدوائية الأميركية.

وقال الطبيب في مستشفى ألبرت أينشتاين الإسرائيلي أوتافيو بيرفانغر الذي أجرى التجربة السريرية بالشراكة مع «فايزر»: «لقد شجّعتنا النتائج الأولّية للتجربة العشوائية التي أجريناها على عقار (توفاسيتينيب) على مرضى أُدخلوا إلى المستشفى بسبب التهاب رئوي ناجم عن (كورونا)».

وعقار «توفاسيتينيب» مسموح باستخدامه في الولايات المتحدة لعلاج التهاب المفاصل الروماتويدي والتهاب المفاصل الصدفي والتهاب القولون التقرّحي.


برازيل البرازيل الصحة الطب البشري فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة