دبي تسلط الضوء على ألمع المواهب في عالم تصميم الأزياء

دبي تسلط الضوء على ألمع المواهب في عالم تصميم الأزياء

الخميس - 8 ذو القعدة 1434 هـ - 12 سبتمبر 2013 مـ
رزان العزوني

استقبلت رزان العزوني، مصممة الأزياء السعودية، خبر اختيارها واحدة من ضمن 54 موهبة تقدمت بتصاميمها وأفكارها لخوض «تجربة الموضة مع فوغ في دبي» بفرحة عارمة جعلتها تعمل ليلا نهارا على إعداد المجموعة التي سيتم تقديمها على منصة عرض الأزياء في «دبي مول» في العاشر من أكتوبر (تشرين الأول) المقبل، أمام 400 ألف متفرج، في تجربة تعد الأولى من نوعها في العالم العربي.

العزوني ترى أنه لا توجد حدود في عالم الأحلام، لذا اختارت ألوان مجموعتها المستوحاة من هذا العالم، والتي ستشارك بها، مزيجا من اللونين الأسود والذهبي اللذين يعتقد الكثيرون صعوبة التواؤم بينهما، من خلال خامات متعددة كان القطن عاملا مشتركا في نسيجها.

وتحت هذا المسمى الذي ستطلق العزوني مجموعتها به اختارت لأزيائها قماش القطن كعامل مشترك إلى جانب أنواع أخرى مختلفة، وترى أن طريقة حياكة هذا القماش بأساليب عصرية تجعل شكله مختلفا مما يسهل اختياره في مجموعة ملابس السهرة والصباح الخفيفة في آن معا.

ولم تكتف المصممة السعودية بتقديم مجموعة الأزياء الخاصة بها من صنعها، لكنها عكفت على تصميم وتصنيع المجوهرات وقبعات الرأس التي تتماشى مع مجموعة الأزياء التي ستقدمها أمام الجمهور العالمي الواسع، بهدف التعريف بموهبتها وإمكاناتها الاستثنائية لوضع بصمة سعودية في عالم الموضة العالمي.

واعتبرت رزان العزوني مشاركتها إلى جانب سبع مواهب أخرى وقع عليهم الاختيار من دول مختلفة، تجربة فريدة ستسمح بانطلاقتها عالميا وفق أسس وتوجهات جديدة في عالم الأزياء، من خلال استعراض فعاليات «تجربة الموضة من فوغ في دبي»، التي تعتبر الحدث الأكبر من نوعه الذي يشهده قطاع الموضة وتصميم الأزياء.

ويجري تنظيم «تجربة الموضة من فوغ في دبي» بالتعاون مع مجلة «فوغ إيطاليا» و«إعمار العقارية»، وسيسهم هذا الحدث في مد جسور التواصل والتفاعل بين المصممين في دبي والشرق الأوسط مع أحدث توجهات قطاع الموضة على المستوى العالمي.

ويجمع الحدث تحت مظلته الخبراء وعشاق تصميم الأزياء من كل أنحاء العالم، وستكون هذه المبادرة منطلقا عالميا رئيسا للمواهب الواعدة من شتى الدول والثقافات، يجتمعون من خلالها لوضع أطر عمل تؤسس لتوجهات جديدة في عالم تصميم الأزياء.

واستعدادا لهذا الحدث المرتقب الذي يهدف إلى تعزيز نمو قطاع تجارة التجزئة لا سيما في مجال الأزياء، يستضيف «دبي مول» السيدة فرانكا سوزاني، رئيسة تحرير «فوغ إيطاليا» أشهر مجلة متخصصة في الموضة في العالم، للمشاركة في جلسة توجيهية يحضرها نخبة من ألمع المصممين الإماراتيين الواعدين.

وستقدم سوزاني، التي ترأس تحرير المجلة منذ عام 1988، معلومات ومعارف قيمة عن أحدث التوجهات في قطاع الأزياء، كما ستعمل أيضا على تقييم التصاميم التي ينفذها مصممو الأزياء في دبي، وتم اختيار المصممين الثمانية استنادا إلى المعايير العالمية الصارمة التي تعتمدها مجلة «فوغ إيطاليا»، لتتاح لهم فرصة استعراض أعمالهم خلال «تجربة الموضة من فوغ في دبي»، أمام جمهور يضم نخبة من ألمع الشخصيات والمشاهير وأبرز اللاعبين ضمن قطاع تصميم الأزياء في العالم.

وبما ينسجم مع الغنى والتنوع الثقافي الذي يتجسد في مدينة دبي، تضم قائمة المصممين المختارين كلا من وضحى الهاجري من قطر؛ محمد آشي ورزان العزوني من المملكة العربية السعودية؛ لولوة الأمين من البحرين؛ إتيون باسي من نيجيريا؛ سيمونا روشا من آيرلندا؛ أندريا إنكونتري من إيطاليا؛ وإزمي في من روسيا.

وعشية «تجربة الموضة من فوغ في دبي»، ستتوجه جميع الأنظار إلى منصة عرض الأزياء في «دبي مول»، حيث سيقوم المصممون بعرض تشكيلاتهم ابتداء من الساعة 6 مساء وحتى الثالثة صباحا، وسيتم عرض كل مجريات الحدث على الشاشات المنتشرة في أرجاء المركز ليشاهدها نحو 400 ألف زائر.

بهذه المناسبة قال محمد العبار، رئيس مجلس إدارة «إعمار العقارية»: «يعتبر حدث تجربة الموضة من فوغ في دبي حدثا هو الأول والأكبر من نوعه على مستوى المنطقة، ونحن على ثقة بأنه سيسهم بدور مهم في تسليط الضوء على الموقع الاستثنائي الذي تتمتع به دبي كوجهة عالمية رائدة في عالم الأزياء، وبالإضافة إلى ذلك يشكل هذا الحدث منطلقا نموذجيا للتعريف بمواهب المصممين الشباب ومنحهم فرصة المضي قدما في مسيرة مهنية ناجحة ومثمرة».

وأضاف العبار «نتطلع من خلال هذه المبادرة إلى توفير منصة حيوية تتيح لأكثر المواهب تميزا في مجال تصميم الأزياء من كل أنحاء العالم فرصة عرض أعمالهم أمام شريحة واسعة من الجمهور والمهتمين والمعنيين بشؤون القطاع. ولا شك أن المعارف والخبرات الواسعة التي تنتظر المشاركين في الحدث ستشكل حافزا يشجع المصممين الشباب على المثابرة في الإبداع والتميز، بالإضافة إلى دوره في ترسيخ موقع دبي كوجهة ترسي معايير جديدة في عالم الموضة على المستوى العالمي».

وقالت فرانكا سوزاني، رئيسة تحرير «فوغ إيطاليا»: «أعمل في مجال الموضة منذ أكثر من خمسة وعشرين عاما والتقيت خلال مسيرتي المهنية بالعديد من المصممين، وبرأيي فإن هذه المنطقة تحتضن العديد من المواهب الحقيقية التي تستحق الاهتمام والمتابعة، وسيكون من دواعي سروري أن أتعرف على أعمالهم في الجلسات الإشرافية التي سأديرها خلال الحدث».

وخلال «تجربة الموضة من فوغ في دبي»، ستقوم نخبة من المتاجر المشاركة في الحدث بـ«دبي مول» بإطلاق تشكيلة حصرية من المنتجات الخاصة بالحدث، ويعود ريع جزء من مبيعاتها لصالح مؤسسة «دبي العطاء»، التي تعنى بتوفير التعليم الابتدائي للأطفال في الدول النامية.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة