«سيلفي» شمس البارودي وحسن يوسف يثير اهتمام المصريين

«سيلفي» شمس البارودي وحسن يوسف يثير اهتمام المصريين

بعد تداول صورة حديثة لهما على مواقع التواصل
الخميس - 29 شوال 1442 هـ - 10 يونيو 2021 مـ رقم العدد [ 15535]
الصورة المتداولة على مواقع التواصل ليوسف وشمس البارودي

خطفت صورة «سيلفي» حديثة للفنانة المصرية المعتزلة شمس البارودي، وزوجها الفنان حسن يوسف، اهتمام المصريين خلال الساعات الماضية، حيث أبرزت مواقع إخبارية مصرية وعربية تداول الصورة على نطاق واسع وسط اهتمام من المتابعين، وحظيت الصورة بردود متفاوتة، خصوصاً بعد اختفاء شمس البارودي عن الأنظار خلال السنوات الطويلة الماضية بعد اعتزالها مجال الفن والتزامها المنزل.
وأشاد متابعون باحتفاظ الفنانة المصرية بجمالها وإطلالتها المميزة رغم بلوغها سن الـ76 عاماً.
وأطلت شمس البارودي العام الماضي على الجمهور عبر مداخلة هاتفية نفت فيها عدولها عن قرار الاعتزال أو عودتها للتمثيل مرة أخرى، مؤكدة أنّها تركت مجال التمثيل منذ أكثر من 37 عاماً.
واعتزلت شمس البارودي، ذات الأصول السورية، الفن في منتصف ثمانينات القرن الماضي، عقب عرض آخر أفلامها «2 على الطريق»، الذي لعبت بطولته أمام عادل إمام، وارتدت الحجاب والنقاب، واعتزلت الأضواء منذ ذلك الوقت، باستثناء مرات قليلة ظهرت فيها في صور مع أسرتها.
ودرست شمس البارودي التي كانت تعد أحد أجمل وجوه السينما المصرية خلال ستينات وسبعينات القرن الماضي في المعهد العالي للفنون المسرحية لمدة عامين ونصف فقط، ثم بدأت حياتها الفنية وتعددت مشاركاتها في أفلام مهمة على غرار «حمام الملاطيلي، والمتعة والعذاب، وشارع الملاهي، والجبان والحب، والقطط السمان، واثنين على الطريق» وغيرها من الأعمال.
وفي شهر فبراير (شباط) الماضي احتفل نجلها الفنان عمر حسن يوسف، بعيد زواجها من والده عبر نشر صورة قديمة من حفل زفافهما، على حسابه الشخصي على موقع «إنستغرام».
ووفق تصريحات سابقة للفنان المصري حسن يوسف فإنّ علاقته بزوجته شمس البارودي بدأت بمشادة كلامية خلال مشاركتهما في بطولة أحد الأفلام، قبل أن يشتركا مجدداً في بطولة فيلمي «حكاية 3 بنات»، و«رحلة حب» الذي صُوّرت مشاهده في سوريا، وبدأت قصة الحب بينهما قبل أن يتزوجا في فبراير عام 1972. وينجبا أبناءهما الأربعة ناريمان وعمر ومحمود وعبد الله.
ورغم اعتزال البارودي، فقد أكّد حسن يوسف أنّه لم يعتزل الفن، لكنّه قال بأنّه أصبح أكثر «التزاماً» في انتقاء أدواره. وحقق يوسف نجاحاً لافتاً بتجسيده شخصية الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي عبر مسلسل «إمام الدعاة» الذي عرض عام 2002.
وحسب نقاد فإنّ صور الفنانين المعتزلين تثير اهتمام الجمهور في مصر بشكل لافت، خصوصاً بعد اختفائهم عن الأنظار وابتعادهم عن الأضواء لفترات طويلة، إذ يهتم كثيرون بمقارنة الصور القديمة التي يحتفظون بها في أذهانهم، لهؤلاء النجوم أو النجمات، وبين الصورة الحديثة التي تبرز مراحل تقدمهم في العمر.
وفي شهر ديسمبر (كانون الأول) من العام الماضي، وجّه عمر حسن يوسف، «انتقادات حادة»، إلى إدارة مهرجان القاهرة السينمائي الدولي لعدم دعوة والده لحضور فعاليات الدورة 42 من المهرجان، وهو ما تكرر في وقت سابق عندما انتقد عمر إدارة مهرجان الجونة السينمائي في أكثر من مناسبة بسبب دعوة والده لحضور المهرجان في العام الماضي بشكل يراه «غير لائق بتاريخه الفني».


مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة