مساعٍ أوروبية لإنعاش الموسم السياحي

مساعٍ أوروبية لإنعاش الموسم السياحي

البرتغال واليونان وإيطاليا أعلنت تخفيف القيود
الأحد - 4 شوال 1442 هـ - 16 مايو 2021 مـ رقم العدد [ 15510]
تعقيم غرف فندقية في لشبونة استعداداً لانطلاق الموسم السياحي (رويترز)

تسعى دول أوروبية إلى إنعاش قطاعاتها السياحية في أشهر الصيف، مستغلة تراجع وطأة الوباء في القارة وتسارع وتيرة حملات التطعيم.

وانضمت البرتغال، أمس، إلى كل من اليونان وإيطاليا في الإعلان عن فتح مشروط لحدودها، بغية استقبال سياح أوروبيين. وأعلنت أنها ستستقبل، اعتباراً من الأسبوع المقبل، رحلات سياحية من غالبية الدول الأوروبية، على أمل إعطاء دفع للقطاع المتأزم شديد الأهمية لاقتصادها.

وغداة إعلان فتح أبوابها أمام السياح البريطانيين، قالت البرتغال، أمس، إنها ستسمح اعتباراً من غد (الاثنين) بـ«جميع أنواع الرحلات»، بما فيها «غير الضرورية»، من أغلب الدول الأوروبية التي سجلت معدل إصابات بفيروس كورونا «أقل من 500 لكل 100 ألف نسمة خلال الأسبوعين الأخيرين»، وفق ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن وزارة الداخلية. ويتعين مع ذلك على جميع الركاب الذين تزيد أعمارهم على عامين تقديم اختبار سلبي للكشف عن الفيروس، أُجري قبل أقل من 72 ساعة من استقلال الطائرة.

وتُفرض قيود على السفر، تقتصر على التنقل الضروري، على الزوار من ثماني دول فقط، بينها خمس من الاتحاد الأوروبي؛ هي قبرص وكرواتيا وليتوانيا وهولندا والسويد، إضافة إلى جنوب أفريقيا والبرازيل والهند.

من جانبها، تأمل اليونان في استباق جيرانها الأوروبيين لجني ثمار الموسم السياحي الحيوي لاقتصادها، مع ترقب عودة السياح إثر رفع إجراءات حجر استمرت سبعة أشهر. وقال وزير السياحة هاري تيوخاريس، مع إطلاق الموسم السياحي رسمياً مساء الخميس الماضي في معبد بوسيدون الأثري قرب أثينا: «إننا ننطلق تاركين وراءنا غيوم الخوف السوداء»، متحدثاً عن «تشوق السياح الأجانب» للاستمتاع بطقس اليونان الجميل وشواطئها الخلابة.

وفي خانيا القديمة على جزيرة كريت، ينشغل أصحاب المطاعم والمقاهي في التحضيرات الأخيرة على الشرفات وفي الباحات. ويقول ألكسندروس كوكوكاريس، وهو ينقل الطاولات والكراسي أمام مطعمه في كيساموس قرب خانيا: «نأمل في أن يكون الموسم جيداً وأن يختار السياح بلادنا وجزيرتنا. نطوي الآن صفحة مرحلة صعبة مع الإبقاء على تدابير الوقاية».

من جانبها، قالت وزارة الصحة الإيطالية إن البلاد سترفع قيود الحجر الصحي بالنسبة للمسافرين القادمين من دول الاتحاد الأوروبي ومنطقة شينغن وبريطانيا وإسرائيل اعتباراً من اليوم. وكان يخضع القادمون من هذه الدول لحجر صحي لمدة خمسة أيام، مع إلزامهم بإجراء فحص قبل الوصول وفي نهاية فترة العزل. وقالت الوزارة، في بيان، إنه ما زال يتعين على القادمين تقديم ما يفيد بإجرائهم مسحة سلبية لـ«كوفيد – 19» قبل التوجه إلى إيطاليا. وأضافت أن القيود المفروضة حالياً بالنسبة للأشخاص القادمين من البرازيل ستظل سارية.


أوروبا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة