ألمانيا: من حق إسرائيل الدفاع عن نفسها

ألمانيا: من حق إسرائيل الدفاع عن نفسها

الأربعاء - 30 شهر رمضان 1442 هـ - 12 مايو 2021 مـ
المدفعية الإسرائيلية تقصف قطاع غزة (أ.ف.ب)

اعتبرت الحكومة الألمانية أن من «حق إسرائيل الدفاع عن النفس في وجه هجمات» حركة «حماس» الفلسطينية وفق ما قال الناطق باسمها، اليوم الأربعاء، فيما تثير المواجهات بين الدولة العبرية والحركة الفلسطينية المسلحة قلق الأسرة الدولية.
وقال المتحدث شتيفن زايبرت: «من حق إسرائيل أن تدافع عن نفسها في وجه هذه الهجمات في إطار الدفاع المشروع عن النفس»، موضحاً أن الحكومة الألمانية تدين «بشدة هذه الهجمات المتواصلة بالصواريخ انطلاقاً من قطاع غزة على مدن إسرائيلية».
وشدد أيضاً على أن الهدف من هذه الهجمات هو «قتل ناس بشكل عشوائي وتعسفي»، مشيراً إلى أن ذلك «يجب أن يتوقف»، حسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.
وقال زايبرت: «يبقى من الضروري أن يجري الطرفان حواراً للتوصل إلى حل سلمي لهذا النزاع». وأضاف: «لا شيء يبرر هذا العنف».
واعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية كريستوفر بورغر من جهته، أن هجمات حركة حماس «لا علاقة لها إطلاقاً بالدفاع عن النفس».
وأوقفت الشرطة الألمانية 16 شخصاً في حادثين منفصلين أمام معابد يهودية في مدينتي بون ومونستر، حيث تم إحراق أعلام إسرائيلية، مساء أمس الثلاثاء.
وقصفت طائرات حربية إسرائيلية غزة هذا الأسبوع في حين أمطرت الحركات الفلسطينية إسرائيل بالصواريخ في أعنف مواجهات بين الجانبين منذ سنوات. وقُتل ما لا يقل عن 53 شخصاً في غزة، وفقاً لوزارة الصحة في القطاع. وقال مسؤولون طبيون إن ستة أشخاص قُتلوا في إسرائيل.
وبدأ التصعيد في غزة بعد تصاعد المواجهات في القدس الشرقية، لا سيما في محيط المسجد الأقصى بين فلسطينيين وقوات الأمن الإسرائيلية والتي تسببت منذ أيام بإصابة ما لا يقل عن 700 شخص بجروح مختلفة.
وتشهد القدس الشرقية منذ أكثر من أسبوعين مواجهات بدأت مع احتجاجات فلسطينيين على قرار قضائي بإخلاء أربعة منازل تسكنها عائلات فلسطينية في حي الشيخ جرّاح لصالح مستوطنين.


المانيا أخبار ألمانيا أخبار إسرائيل النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة