الأمير تشارلز عرض الزواج على امرأة أخرى قبل ديانا... وقوبل بالرفض

الأمير تشارلز عرض الزواج على امرأة أخرى قبل ديانا... وقوبل بالرفض

الأربعاء - 30 شهر رمضان 1442 هـ - 12 مايو 2021 مـ
الأمير البريطاني تشارلز (رويترز)

تابع كثير من المعجبين قصة الأمير البريطاني تشارلز والأميرة ديانا، مع كل تقلباتها، على مدى سنوات. وبعد ذلك، شاهدوا أيضاً تشارلز وهو يتزوج من كاميلا باركر بولز بعد علاقة حب طويلة.
لكن، قليل من الناس يعرفون حقيقة أن تشارلز عرض الزواج على امرأة أخرى، واسمها أماندا كناتشبول، قبل علاقته بديانا وكاميلا، وفقاً لتقرير لصحيفة «ميرور».
ومع ذلك، لم تنجح الأمور بينهما حيث اتضح أنها لم تكن مهتمة به.
وتأتي هذه المعلومات وفقاً لفيلم وثائقي بعنوان «ذا رويال هاوس أوف وندسور»، حيث يُزعم أن «الجد الفخري» لتشارلز، اللورد مونتباتن، حاول الجمع بين الأمير وحفيدته أماندا.
ورغم أنها كانت أصغر منه بتسع سنوات وتعد قريبته، فقد كانت أماندا «المرشحة المثالية» للزواج من تشارلز.
وحسب الفيلم، «كان اللورد مونتباتن يحاول سراً التحضير لجعل أماندا ملكة المستقبل».
وظهر في مرحلة ما أن الحب كان متجهاً إلى الازدهار بين الاثنين، حيث أخذ تشارلز ذات مرة أماندا على متن يخت ملكي في رحلة إلى إليوثيرا في منطقة البحر الكاريبي. وكان هذا في عام 1977 ويعتقد أنه خلال هذه العطلة عرض الأمير الزواج على أماندا، لكنها رفضته.
وأضاف التقرير: «العلاقة بينهما كانت قوية... لكنها كانت مثل علاقة الأخ وأخته».
بعد ذلك بوقت قصير، بدأ تشارلز في مواعدة ديانا سبنسر، وكما نعلم جميعاً، عندما طلب الزواج منها، قبلت عرضه.
وتزوج الأمير تشارلز وديانا في عام 1981 وانفصلا عام 1996. وتزوج تشارلز لاحقاً من كاميلا، دوقة كورنوال في عام 2005.
أما أماندا، فتزوجت من المؤلف تشارلز فينسينت إلينغورث في عام 1987 ولديهما ثلاثة أطفال.
تُعرف اليوم باسم السيدة إلينغورث وقد قدمت بعض المساهمات الرائعة في العمل الاجتماعي البريطاني.


المملكة المتحدة أخبار المملكة المتحدة أخبار بريطانيا العائلة الملكية البريطانية الأميرة ديانا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة