تصعيد صاروخي... وغليان في القدس

تصعيد صاروخي... وغليان في القدس

واشنطن طلبت من مجلس الأمن «التريث» قبل اتخاذ موقف من التطورات
الثلاثاء - 29 شهر رمضان 1442 هـ - 11 مايو 2021 مـ رقم العدد [ 15505]
مصور تلفزيوني يقع فيما يلاحقه شرطي إسرائيلي في باحة المسجد الأقصى أمس (رويترز)

شهدت القدس أمس غلياناً رافقه تصعيد صاروخي بين إسرائيل وحركة «حماس». واستهدفت الشرطة الإسرائيلية بالرصاص والغاز والقنابل الصوتية، الفلسطينيين المرابطين في المسجد الأقصى ومحيطه، في مواجهة خطط مستوطنين متطرفين لاقتحامه.

وقصفت كتائب القسام التابعة لحماس مدينة القدس وعسقلان القريبة من غزة ومستوطنات الغلاف، بسبعة صواريخ، واعترضت القبة الحديدية أحدها. وردت إسرائيل بقصف على غزة، قتل فيه 20 فلسطينياً على الأقل، بينهم 9 أطفال والقيادي في كتائب القسام محمد فياض.

وبينما تجري جهود دولية لضبط التوتر في القدس، طلبت الولايات المتحدة «تريث» مجلس الأمن قبل اتخاذ أي موقف من التطورات الجارية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، في ظلّ تزايد «المخاوف الجديّة»، دولياً وأميركياً، من المواجهات العنيفة.
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة