«بحثاً عن الوطن» قصص عربية في ترجمة ألمانية

«بحثاً عن الوطن» قصص عربية في ترجمة ألمانية

الاثنين - 28 شهر رمضان 1442 هـ - 10 مايو 2021 مـ رقم العدد [ 15504]

بترجمة الكاتبة المصرية الدكتورة ريهام سالم، صدرت حديثاً مختارات قصصية لمجموعة من كتاب القصة القصيرة العرب المقيمين في العاصمة النمساوية فيينا، وتضمنت المختارات قصصاً لكل من مسعد الرشيدي، ولما سيد يوسف، ومهى سعد الدين، وإياد حسن، ووصفي هنري، وأحمد قرجاه، وغالية الدرويش، وفهد الأعفار، وعبد الله عثمان، ومحمد الواكي، ومحمد جسري، والدكتور طارق عفيفي، وبلقيس الحاري.
المختارات صدرت بعنوان «بحثاً عن الوطن» وأشرفت على إعدادها الروائية اللبنانية سونيا بوماد، وهي برعاية جمعية «شرق غرب لدمج الحضارات» و«رابطة القلم النمساوية». وهذه هي المرة الأولى التي تترجم ريهام سالم قصصاً من اللغة العربية إلى الألمانية، بعد أن كانت ترجماتها سابقاً من اللغة الألمانية للعربية.
وذكرت ريهام سالم أن القصص تدور حول فكرة الوطن، وإمكانية إيجاد بدائل له، سواء عن طريق الحياة اليومية والتركيز على التفاصيل الصغيرة التي يعيشونها مع أبناء أوطانهم من المحيطين بهم، أو باستعادة الذكريات التي عايشوها في بلادهم، وهذا ما يبدو واضحاً في قصتي الكاتبين المصريين وصفي هنري والدكتور طارق عفيفي، أما القصص التي تستعرض لمحات من حياة الكتاب الجديدة فهي تعبر عن رغبة الكتاب في الاندماج في الحياة النمساوية مع التمسك بذواتهم والحرص على ثقافتهم، واستخدام كتاباتهم كوسيلة للتواصل مع الواقع الجديد الذي يسعون للاندماج فيه والتفاعل معه.
من جهتها، قالت سونيا بوماد في تقديمها للمختارات إنها عملت على مدار سنتين لإصدار هذه المجموعة خلال ظروف حياة غير عادية، وذكرت أنها ستسعى لإصدار القصص التي شارك بها الكتاب، بلغتها العربية الأصلية قريباً، كما سوف تعد أيضاً لمجموعة من المختارات القصصية الجديدة التي سوف تصدرها أيضاً باسم الجالية العربية المقيمة بالنمسا.


Art

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة