الأمير الوليد يلتقي سعد الحريري في باريس

الأمير الوليد يلتقي سعد الحريري في باريس

الأربعاء - 7 ذو القعدة 1434 هـ - 11 سبتمبر 2013 مـ
الوليد بن طلال خلال لقائه سعد الحريري في باريس

اجتمع الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود، رئيس مجلس إدارة شركة «المملكة القابضة» ورئيس مجلس أمناء مؤسسة الوليد بن طلال الإنسانية في لبنان، مع رئيس وزراء لبنان الأسبق سعد الدين رفيق الحريري، في فندق جورج الخامس (George V فورسيزونز) بمدينة باريس.

في مطلع اللقاء، رحب الأمير الوليد بسعد الحريري، ومن ثم تبادل الطرفان العلاقات الثنائية والأخوية بين البلدين، وتم استعراض عدد من المواضيع على الصعيد الإقليمي والعالمي. كما أثنى الحريري على دعم الأمير الوليد للجمهورية اللبنانية في شتى المجالات، لا سيما الاستثمارية والخيرية والإنسانية منذ أكثر من 20 عاما.

وتقدم مؤسسة الوليد بن طلال الإنسانية في لبنان التي تشغل فيها منصب نائبة رئيس مجلس الإدارة السيدة ليلى رياض الصلح، جميع الأعمال الإنسانية، كما توفر خدمات صحية وطبية. بالإضافة إلى تقديم الدعم الاجتماعي لملاجئ الأيتام، والمصحات العقلية، والسجون، وذوي الاحتياجات الخاصة والمراكز التعليمية، وتنمية المشاريع الاقتصادية والزراعية عبر كل مناطق لبنان.

وتقديرا لجهود المؤسسة المميزة لدعم التعايش المشترك بين جميع الطوائف اللبنانية وتشجيع الخطى المبذولة لدعم الحوار بين الأديان، ولمساهماتها الإنسانية المتنوعة التي استطاعت أن توفرها للشعب اللبناني دون تمييز طائفي، منح البابا السابق بنديكتوس السادس عشر مؤسسة الوليد بن طلال الإنسانية في لبنان الميدالية البابوية خلال حفل رسمي رفيع أقيم بالفاتيكان، وقد تسلمتها السيدة ليلى رياض الصلح شخصيا من البابا.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة