ميانمار: جماعة متمردة تقول إنها أسقطت هليكوبتر عسكرية

ميانمار: جماعة متمردة تقول إنها أسقطت هليكوبتر عسكرية

الاثنين - 21 شهر رمضان 1442 هـ - 03 مايو 2021 مـ
متظاهرون ضد الانقلاب العسكري في رانغون (أ.ب)

قال قيادي في «جيش استقلال كاتشين»، إحدى أقوى الجماعات المتمردة في ميانمار، اليوم (الاثنين)، إن الجماعة أسقطت طائرة هليكوبتر بعد ضربات جوية شنها الجيش.

وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى فرار عشرات الآلاف من المدنيين بسبب القتال بين الجيش ومتمردي الأقليات العرقية في المناطق الحدودية الشمالية والشرقية النائية. وتصاعد القتال بعد أن سيطر قادة الجيش على السلطة في الأول من فبراير (شباط) شباط وأطاحوا بالحكومة المنتخبة بزعامة أونغ سان سو تشي.

وقال رئيس قسم المعلومات في «جيش استقلال كاتشين»، إن الهليكوبتر أُسقطت في نحو الساعة 10.20 صباحاً بالتوقيت المحلي قرب قرية موموك في إقليم كاتشين. وأضاف في تصريحات عبر الهاتف: «شنّ المجلس العسكري ضربات جوية في تلك المنطقة منذ الثامنة أو التاسعة صباحاً... مستخدماً مقاتلات كما أطلق أعيرة باستخدام هليكوبتر؛ لذا رددنا بإطلاق النار عليهم».

وقال أحد سكان المنطقة، طالباً عدم الكشف عن هويته، في تصريح عبر الهاتف، إن أربعة أشخاص توفوا في المستشفى بعدما أصابت قذائف مدفعية ديراً في القرية.

ولم تتمكن «رويترز» من التحقق بشكل مستقل من التقارير ولم يرد متحدث عسكري على مكالمة هاتفية لطلب تعقيب.


ميانمار أزمة بورما ميانمار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة