المتحدث باسم إردوغان: سنبحث عن سبل لإصلاح العلاقات مع السعودية

المتحدث باسم إردوغان: سنبحث عن سبل لإصلاح العلاقات مع السعودية

الاثنين - 15 شهر رمضان 1442 هـ - 26 أبريل 2021 مـ
المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين (رويترز)

قال المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إن المحادثات التي ستُجرى بين تركيا ومصر الأسبوع المقبل يمكن أن تسفر عن تعاون متجدد بين البلدين وتساعد في الجهود المبذولة لإنهاء الحرب في ليبيا.

وذكر إبراهيم كالين مستشار إردوغان والمتحدث باسم الرئاسة التركية لوكالة «رويترز» للأنباء في مقابلةن أن هناك اتصالات بين رؤساء أجهزة المخابرات ووزيري خارجية البلدين وأن بعثة دبلوماسية تركية ستزور مصر أوائل مايو (أيار). وأضاف: «بالنظر إلى الحقائق على أرض الواقع، أعتقد أن من مصلحة البلدين والمنطقة تطبيع العلاقات مع مصر»، وقال: «التقارب مع مصر سيساعد بالتأكيد الوضع الأمني في ليبيا لأننا نعي تماماً أن لمصر حدوداً طويلة مع ليبيا، وقد يشكل ذلك في بعض الأحيان تهديداً أمنياً لمصر»، وأوضح أن تركيا ستبحث موضوع الأمن في ليبيا مع مصر ودول أخرى.

وتدعم الأمم المتحدة حكومة انتقالية تولت زمام الأمور في ليبيا الشهر الماضي، لكن رغم دعوة الأمم المتحدة جميع القوات الأجنبية لمغادرة ليبيا، أشار كالين إلى أن ضباط الجيش التركي والمقاتلين السوريين المتحالفين معهم سيبقون هناك. وقال: «لدينا اتفاق لا يزال قائماً مع الحكومة الليبية»، مشيراً إلى اتفاق 2019 الذي مهد الطريق لتدخل تركي حاسم لدعم حكومة طرابلس.

وأضاف: «سنبحث عن سبل لإصلاح العلاقات بأجندة أكثر إيجابية مع السعودية أيضاً». ورحب بالمحاكمة التي أجرتها السعودية وقضت العام الماضي بسجن ثمانية متهمين بقتل جمال خاشقجي بين سبع سنوات و20 عاماً. وقال كالين: «لديهم محكمة أجرت محاكمات. اتخذوا قراراً وبالتالي فنحن نحترم ذلك القرار».


تركيا أخبار مصر

اختيارات المحرر

فيديو