بارزاني: خطط {الهول} لاستهداف كردستان تقلقنا

بارزاني: خطط {الهول} لاستهداف كردستان تقلقنا

رئيس حكومة الإقليم أكد لـ«الشرق الأوسط» الحاجة إلى التحالف الدولي
الأربعاء - 2 شهر رمضان 1442 هـ - 14 أبريل 2021 مـ رقم العدد [ 15478]
أكراد يمتطون جياداً خلال مهرجان الربيع في أربيل أول من أمس (أ.ف.ب)

غداة كشفه في بيان عن إحباط مخطط لتنظيم «داعش» لتنفيذ هجمات في أربيل واعتقال الضالعين فيه، قال رئيس حكومة إقليم كردستان مسرور بارزاني لـ«الشرق الأوسط»، أمس، إن هذا المخطط الإرهابي دليل على أن التنظيم الإرهابي لا يزال يشكل تهديداً للعراق والمنطقة.

وأضاف بارزاني أن «خلية إرهابية تابعة لتنظيم داعش وضعت خططها في مخيم الهول، لاستهداف إقليم كردستان»، مبيناً أن «هذا أمر مثير للقلق، حيث إن تنظيم داعش الإرهابي لا يزال يشكل تهديداً مستمراً وجدياً على سكان العديد من المناطق في العراق، من خلال قدرته على اجتياز الحدود والتسلل عبرها بشكل غير قانوني». وأكد بارزاني أن «العراق وإقليم كردستان لا يزالان بحاجة إلى وجــود قــوات التحالــف الــدولي لضــمان الهزيمة الحتمية لتنظيــم داعش».

وفي بيانه مساء أول من أمس، كشف بارزاني أن «المؤسسات التابعة لمجلس أمن إقليم كردستان توصلت إلى معلومات تفيد بأن (خليفة تنظيم داعش الإرهابي - حجي عبد الله) أمر كلاً من (حارث – والي الشمال - كردستان) و(أبو وليد – الأمير الأمني لولاية سوريا)، بشن أعمال إرهابية من خلال خلية تضم عدداً من الإرهابيين لتنفيذ هذا المخطط».

في شأن عراقي آخر، أثارت تصريحات النائب في البرلمان العراقي عن تحالف القوى العراقية الدكتور ظافر العاني أمام البرلمان العربي في القاهرة مؤخراً حول «المغيبين» والمعتقلين في السجون، سجالاً وخلافاً حاداً شيعياً - سنياً.

وطالبت العديد من القوى الشيعية، بينها تحالف «سائرون» الصدري وتحالف «الفتح» بزعامة هادي العامري بإقالة العاني. في المقابل، دافعت قوى سنية رئيسية عن العاني، لافتة إلى دفاعه عن قضايا حقوق الإنسان للعراقيين جميعاً.
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة