روسيا على خط أزمة السد بـ«دور تنسيقي»

روسيا على خط أزمة السد بـ«دور تنسيقي»

مصر ترفض التفاوض في ظل إجراءات إثيوبيا «الأحادية»
الثلاثاء - 1 شهر رمضان 1442 هـ - 13 أبريل 2021 مـ رقم العدد [ 15477]
السيسي مستقبلاً لافروف في القاهرة أمس (الرئاسة المصرية)

فيما دخلت روسيا، أمس، على خط أزمة «سد النهضة» الإثيوبي مبدية استعدادها لـ«دور تنسيقي»، جدّد الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، تحذير بلاده من المساس بـ«حقوقها في مياه النيل»، مؤكداً استمرار مصر في إيلاء قضية السد، «أقصى درجات الاهتمام في إطار الحفاظ على حقوق مصر التاريخية في مياه النيل».

وخلال استقباله في القاهرة، أمس، وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، طالب السيسي بالتوصل إلى اتفاق قانوني شامل وملزم بشأن قواعد ملء وتشغيل السد، مشدداً على أن «عدم حل هذه القضية من شأنه أن يؤثر بالسلب على أمن واستقرار المنطقة بالكامل».

وأبدى لافروف استعداد روسيا للعب دور تنسيقي لـ«تهيئة الظروف الجيدة» للحوار بين مصر والسودان وإثيوبيا. وقال لافروف إن دور بلاده هو فقط «تهيئة الظروف الجيدة لهذا الحوار... والقيادة الروسية لا تسعى للعب أي أدوار أخرى ولم تتم الدعوة لنا للقيام بدور الوساطة».

إلى ذلك، أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، خلال مؤتمر صحافي مع لافروف، رفض مصر استئناف المفاوضات مع إثيوبيا حول السد إذا واصلت الأخيرة إجراءاتها الأحادية، مضيفاً أن «الإجراءات الأحادية لا تستقيم مع الوصول إلى حلول ولا تستقيم مع استمرار المفاوضات لأنها تقوض من هذه المفاوضات ولا تجعل لها مضموناً نستطيع أن نسير عليه».
... المزيد


مصر السيسي سد النهضة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة