«القاهرة السينمائي» يحدد موعد دورته الثالثة والأربعين

«القاهرة السينمائي» يحدد موعد دورته الثالثة والأربعين

تنطلق مطلع ديسمبر المقبل
الاثنين - 29 شعبان 1442 هـ - 12 أبريل 2021 مـ رقم العدد [ 15476]
«القاهرة السينمائي» يؤكد حماس فريق البرمجة لاختيار أعمال مميزة (إدارة المهرجان)

أعلن مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، عن موعد دورته الـ43. والتي ستنطلق خلال الفترة من 1 إلى 10 ديسمبر (كانون الأول) من العام الحالي، وقالت إدارة المهرجان في بيان صحافي أمس، حصلت «الشرق الأوسط» على نسخة إن «حفل الختام سيقام في التاسع من ديسمبر (كانون الأول) المقبل، فيما يخصص اليوم التالي لعرض الأفلام الفائزة بجوائز المسابقات الرسمية، كما جرت العادة خلال الدورات السابقة من عمر المهرجان».

وكان المهرجان قد أعلن عن تأجيل موعد انطلاق دورته الماضية نحو 10 أيام بسبب تداعيات جائحة كورونا، من أجل حسم أمور الأفلام والضيوف، لتقام في الفترة بين (2 إلى 10 ديسمبر (كانون الأول) 2020)، بدلاً من (19 إلى 28 نوفمبر (تشرين الثاني) 2020).

ويقول محمد حفظي رئيس المهرجان، إن «فريق البرمجة متحمس هذا العام لمواصلة التحدي، وتقديم برنامج فني متميز لا يقل جودة وجاذبية عن المستوى الذي اعتاد عليه جمهور المهرجان وضيوفه في الدورات الماضية»، لافتاً إلى أنه «لا يوجد سقف للطموحات والأحلام، في ظل النجاحات المتتالية التي تتحقق، على مستوى اختيارات الأفلام التي يعرضها المهرجان، وكذلك على مستوى الخدمات التي تقدم لصناعة السينما عبر منصة (أيام القاهرة لصناعة السينما)، و(ملتقى القاهرة السينمائي)، الذي قدم دعماً العام الماضي، وصلت قيمته 250 ألف دولار، لـ15 مشروعاً في مراحل التطوير وما بعد الإنتاج».

ويرى حفظي أن «مهرجانات السينما كانت ولا تزال متنفساً رئيسياً لصناعة الأفلام التي تأثرت بتفشي وباء كورونا، الذي تسبب في إغلاق دور العرض حول العالم»، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن «تحدي عدد قليل من المهرجانات ومن بينها القاهرة بإقامة دوراتها على أرض الواقع العام الماضي، كان دافعاً رئيسياً لاستمرار عجلة الإنتاج، وتشجيع مهرجانات أخرى على قبول التحدي وعدم إلغاء دورات هذا العام».

وشهدت الدورة 42. مشاركة 95 فيلماً، ممثلاً لأكثر من 40 دولة، من بينها 20 فيلماً في عروضها العالمية والدولية الأولى، وأكثر من 10 أفلام حصلت على أرفع الجوائز من المهرجانات الكبرى، بالإضافة إلى 10 أفلام مصرية.

ورغم الالتزام الكامل بالتباعد الاجتماعي وتخفيض عدد المقاعد في جميع القاعات إلى النصف، فإن الدورة الماضية شهدت إقبالاً جماهيرياً كبيراً، حيث تجاوزت عدد التذاكر 30 ألف تذكرة، ورغم معوقات وصعوبات السفر التي فرضها فيروس كورونا على العالم، فإن هناك نحو 200 ضيف أجنبي، حرصوا على الحضور والمشاركة في الحلقات النقاشية واقعياً، كما وفر المهرجان مشاركات افتراضية للضيوف الذين لم يتمكنوا من الحضور.

وكرم المهرجان في دورته الماضية ثلاث شخصيات سينمائية بارزة، اثنان بجائزة الهرم الذهبي التقديرية لإنجاز العمر، الأول الكاتب الكبير وحيد حامد، الذي رحل عن عالمنا بعد تكريمه بنحو شهر، والكاتب والمخرج البريطاني الحاصل على الأوسكار كريستوفر هامبتون، والذي عاش جزءاً من طفولته في مصر بين مدينتي الإسكندرية والسويس، أما ثالث التكريمات فكانت من نصيب الفنانة منى زكي التي منحت جائزة فاتن حمامة للتميز.

وينفرد مهرجان القاهرة السينمائي الدولي بكونه المهرجان الوحيد في المنطقة العربية والأفريقية المسجل في الاتحاد الدولي للمنتجين في باريس (FIAPF) مع 14 مهرجاناً آخر ينظم مسابقات دولية.


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة