أفضل كاميرات التدوين المرئي لـ2021

أفضل كاميرات التدوين المرئي لـ2021

للرواد الجدد في عالم البث المصور على الإنترنت
الثلاثاء - 9 شعبان 1442 هـ - 23 مارس 2021 مـ رقم العدد [ 15456]

أصبح الجميع يملك قناة على «يوتيوب» هذه الأيّام، ولا سيّما الخبراء الذين يعلّمون النّاس في جميع أنحاء العالم، الطهي والصيانة ووضع المكياج في منازلهم. وهذا الإقبال على التدوين المرئي يستدعي إنتاج مقاطع مصوّرة عالية الجودة وجاذبة للمشاهدة.

أفضل مظهر

لا يمكننا مساعدتكم في تطوير شخصيتكم في المحتوى الإلكتروني أو في جذب المشاهدين والحفاظ على متابعتهم لكم، ولكن يمكننا الحرص على أن تظهروا بأفضل مظهر وصوت وبأقلّ كلفة ممكنة.

وبهدف تحقيق انطلاقة جيّدة، ابدأوا بتحديد نوع تسجيل الفيديو الذي تريدون اعتماده، ولا داعي لإنفاق آلاف أو حتّى مئات الدولارات لشراء كاميرا رقمية ذات عدسة أحادية عاكسة متطوّرة إذا كنتم تستطيعون الحصول على نوعية الفيديو المناسبة لمحتواكم بواسطة كاميرا هاتفكم أو الويب كام وميكروفون.

كما أنّ استخدام كاميرات تدوين مرئي تصوّر مقاطع فيديو بدقّة عرض 4 كيه تكلّفكم مبالغ طائلة ليس أمراً ضرورياً، لا سيما أن معظم الموديلات الزهيدة تقدّم لمستخدميها مزايا كاستقرار الصورة البصرية والتركيز الأوتوماتيكي والحركة البطيئة وشاشات اللمس (إل سي دي). وحساسية الضوء الخافت وغيرها.

في اللائحة التالية، سنساعدكم على العثور على كاميرا مناسبة للتدوين المرئي تراعي الميزانية؛ لكي لا تضطروا إلى دفع مبالغ طائلة لشراء كاميرا تصوّر فيديوهات 4 كيه.

كاميرات متميزة

باختصار، سواء كنتم تبحثون عن تسجيل تدفقات بسيطة من اللابتوب أو إنتاجات أكثر تعقيداً وتطوّراً، تأكّدوا أنّكم ستجدون الكاميرا المناسبة التي تحتاجون إليها وتناسب ميزانيتكم فيما يلي.

• أفضل ويب كام لصانعي مقاطع «يوتيوب». «لوجيتيك ستريم كام» Logitech StreamCam. إذا كنتم تسعون إلى صناعة مقاطع فيديو بسيطة من المنزل لتعليم شيء ما أو لتصوير أنفسكم وأنتم تلعبون، يمكنكم الاعتماد على خيارٍ بسيط جداً في تدويناتكم المرئية، وهو الكاميرا التي لا تتحرّك بعيداً عن جهاز الكومبيوتر.

نعم، نحن نقصد كاميرا الويب الشائعة. صحيح أنّكم باستخدامها لن تكونوا قادرين على التحرّك كثيراً من مكانكم، ولكنّ استخدامها سهل؛ لأنّه لا يتطلّب أكثر من وصلها بالجهاز وتشغيلها دون الحاجة إلى أي إعدادات تشفير.

اليوم، ومع تزايد أعداد النّاس الذين يعملون من المنزل والاعتماد على الاجتماعات الافتراضية، بات العثور على كاميرات ويب عالية الجودة وحتّى المتوسطة الحال منها أمراً صعباً. في هذه الفئة، تتصدّر «لوجيتيك ستريم كام» (170 دولاراً) لائحة أفضل كاميرات الويب للتدوين الرقمي بفضل تصميمها المخصص للتدفّق بدقّة عرض 1080p بستّين إطارٍاً في الثانية، وإمكانية تثبيتها أفقياً وعمودياً أثناء التصوير.

وتجدر الإشارة إلى أنّ الطلب المتزايد على كاميرات الويب دفع بكثير من صانعي الكاميرات كـ«كانون» و«نيكون» و«غو برو» و«سوني» و«باناسونيك» إلى تسهيل استخدام بعض من كاميراتهم على شكل كاميرا ويب دون الحاجة إلى مستلزمات إضافية. ولكنّنا لا ننصح بها إذا كنتم تريدون الحصول على أفضل نوعية ومزايا لأنّها تعتبر حلاً أقلّ من عاديّ.

* أفضل كاميرا لصناعة أفضل المدوّنات المرئية الغنيّة بالحركة

«غو برو هيرو 9 بلاك» GoPro Hero 9 Black، من تصميمها الصغير المقاوم للمياه والاستقرار المذهل في صورتها ونوعية فيديوهاتها الممتازة، تُعدّ «هيرو 9 بلاك» واحدة من أكثر الكاميرات تنوّعاً لناحية الاستخدام وأفضلها لمنحكم فيديوهات رائعة للتدوين المرئي عبر «يوتيوب». يمكنكم استخدامها ككاميرا استوديو، ولكنّها صُنعت خصيصاً لمحبّي التصوير الغني بالحركة.

تتميّز هذه الكاميرا أيضاً بالتعديلات التصميمية الكثيرة التي تجعلها من أفضل خيارات التدوين المرئي، وأبرزها تعديل الوسائط الذي يسمح بإضافة ميكروفونٍ توجيهي ومنفذ خارجي بقطر 3.5 ملم لمدخل ميكروفونٍ ثانٍ، بالإضافة إلى مخرج للواجهة متعددة الوسائط عالية الوضوح وقاعدتين لتثبيت الإكسسوارات الخارجية. بعدها، يصبح بإمكانكم تثبيت معدّات العرض والإضاءة في القاعدتين لتفتيح اللقطات ورؤية أنفسكم بوضوح وأنتم أمام الكاميرا. وإذا كنتم تريدون تصوير تدفّق حيّ، يمكنكم التحكّم بالعملية بواسطة تطبيق «غو برو» للهواتف.

تدفق مباشر

أفضل كاميرا تدوين مرئي للتدفّق الحي المباشر من موقع التصوير عبر «يوتيوب»، «ميفو ستارت» Mevo Start. تتيح لكم هذه الكاميرا صناعة ما يشبه لقطة مأخوذة من كاميرات عدّة بكاميرا واحدة صغيرة، وتسمح لكم ببثّ فيديوهات حيّة بدقّة عرض 1080p بشكل آني على كلّ المنصّات بواسطة تطبيق «ميفو» الإلكتروني ولغاية ستّ ساعات متواصلة دون مصدر طاقة خارجيّ. في الوقت نفسه، يمكن للكاميرا أن تسجّل مقطع فيديو عالي الجودة وبدقّة عرض 1080p على بطاقة ميكرو SD موجودة فيها.

يمكنكم إدارة التدفّق الحي عبر وصل الجهاز النقّال والكاميرا بشبكة واي - فاي واحدة أو يمكنكم وصل الواي - فاي مباشرة بالكاميرا واستخدام إرسال النطاق العريض LTE في هاتفكم المحمول للبثّ المباشر. ويمكنكم أيضاً استخدام محوّل «إيثرنت - طاقة» لتزويد الكاميرا بالطّاقة والبثّ عبر اتصال سلكيّ.

تأتي «ميفو ستارت» أيضاً مع برنامج وسيط بين الجهاز والشبكة NDI HX المدمج في الكاميرا ليعمل على الشبكة باتصال سلكي أو لاسلكي.

ولكنّ النّجم الحقيقي هنا هو التطبيق الهاتفي لأنّه يتيح للمستخدم استعمال جهاز استشعار عالي الدقّة لصناعة لقطات متعدّدة قصيرة وطويلة والتبديل بينها بنقرة على الشاشة، أو السماح للبرنامج الرقمي بتعقّب الأشخاص الظاهرين في الفيديو واستبدال اللقطات أوتوماتيكياً.

* «سي نت» - خدمات

«تريبيون ميديا»


أميركا Technology

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة