أنقرة ترفض قرارات مجلس الجامعة العربية

أنقرة ترفض قرارات مجلس الجامعة العربية

قالت إن تدخلاتها في المنطقة لـ«إرساء الأمن»
السبت - 22 رجب 1442 هـ - 06 مارس 2021 مـ رقم العدد [ 15439]

رفضت أنقرة أمس، القرارات الصادرة عن اجتماع مجلس وزراء الخارجية العرب الأربعاء الماضي التي نددت بتدخلات تركيا في الشؤون الداخلية للدول العربية.

وقالت الخارجية التركية، في بيان أمس (الجمعة)، إن «قرارات اجتماع مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية حيال بلادنا مرفوضة بالجملة ولا تستند إلى أي دليل».

وزعم البيان أن تركيا تبذل الجهد الأكبر لإرساء الأمن والاستقرار في منطقتها والعالم عبر مواقفها المبدئية والحازمة، مشدداً على أن حماية سيادة ووحدة تراب الدول العربية ضمن أهم أولويات أنقرة بشأن المنطقة.

ودعت الخارجية التركية الجامعة العربية إلى تقديم ما وصفته بـ{إسهامات بنّاءة لإرساء الأمن والاستقرار في المنطقة، ومنح الأولوية لازدهار الشعوب العربية وطمأنينتها عوضاً عن استهداف تركيا بادعاءات لا أساس لها}.

وكان اجتماع وزراء الخارجية العرب قد طالب تركيا بسحب قواتها من سوريا وليبيا والعراق.

من ناحية أخرى، طلب الرئيس القبرصي نيكوس أناستاسياديس، من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، في اتصال فيديو بينهما، أن تنقل إلى الرئيس التركي رجب طيب إردوغان رسالة مفادها أن على تركيا الابتعاد عن أي استفزازات وتجنب أي أنشطة يمكن أن تؤثر على الوضع الراهن لمدينة فاماغوستا. وعقب اتصال ميركل مع الرئيس القبرصي أجرت اتصالا عبر الفيديو مع إردوغان تناول الوضع في شرق المتوسط.

وأثارت إعادة فتح شاطئ فاروشا في مدينة فاماغوستا، المهجور منذ أكثر من 46 عاماً في شمال قبرص، وزيارة إردوغان للمنطقة في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، اعتراضات من جانب اليونان وقبرص على اعتبار أن الخطوة شكّلت انتهاكاً لقرارات مجلس الأمن الدولي بشأن الأزمة القبرصية.


تركيا الجامعة العربية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة