الشرطة الأميركية تحذر من خطة محتملة لاقتحام الكونغرس غداً

الشرطة الأميركية تحذر من خطة محتملة لاقتحام الكونغرس غداً

الأربعاء - 19 رجب 1442 هـ - 03 مارس 2021 مـ
أحد عناصر الحرس الوطني يمر أمام مبنى الكابيتول في واشنطن (رويترز)

أعلنت الشرطة المكلفة أمن مبنى الكابيتول في واشنطن الأربعاء، استعدادها للتصدي «لأي تهديد»، منبّهة من «خطة محتملة لميليشيا» لمهاجمة مقرّ الكونغرس غدا (الخميس) بعدما تعرّض في 6 يناير (كانون الثاني) إلى هجوم على يد أنصار للرئيس السابق دونالد ترمب.

وكتبت الشرطة في بيان «حصلنا على معلومات تشير إلى خطة محتملة لميليشيا محددة لاقتحام مبنى الكابيتول في 4 مارس (آذار)»، وأكدت أنّها «على اطلاع واستعداد لأي تهديدات محتملة».

ويعتقد أعضاء في حركة «كيو-أنون» التي تؤمن بنظرية المؤامرة أنّ في 4 مارس سوف ينصّب ترمب رئيساً لولاية ثانية.

وأضاف بيان شرطة الكابيتول أنها تعمل مع وكالات بالولاية وأخرى اتحادية «لوقف أي تهديدات لمبنى الكابيتول»، وقالت الشرطة «نأخذ معلومات المخابرات على محمل الجد». ولم يقدم البيان أي تفاصيل إضافية بخصوص التهديد.

واقتحم عدد من أنصار ترمب، قالت السلطات إن بينهم مجموعة من المتطرفين اليمينيين مبنى الكابيتول في السادس من يناير وعطلوا التصديق الرسمي على فوز الرئيس جو بايدن في الانتخابات على ترمب في هجوم أسفر عن مقتل خمسة بينهم ضابط شرطة.

وأشار بيان شرطة الكابيتول إلى أنها أدخلت بالفعل «تحسينات أمنية كبيرة» على المبنى الذي يضم مقري مجلسي النواب والشيوخ الأمريكيين.

ولم يتضح ما إذا كانت تلك التحسينات أُدخلت لمواجهة هذا التهديد المحتمل أو أنها تتضمن الإجراءات التي طُبقت بالفعل بعد أحداث شغب يوم السادس من يناير.


أميركا سياسة أميركية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة