مريم المهدي: لن نتنازل عن شبر واحد من أراضينا

مريم المهدي: لن نتنازل عن شبر واحد من أراضينا

وزيرة الخارجية السودانية تسعى لعلاقات متكافئة مع دول الجوار
الجمعة - 14 رجب 1442 هـ - 26 فبراير 2021 مـ رقم العدد [ 15431]
مريم الصادق المهدي (أ.ف.ب)

جددت وزيرة الخارجية السودانية مريم المهدي التأكيد على موقف السودان بعدم التفريط في سيادة وحدود البلاد، وقطعت بعدم التنازل عن «شبر واحد من أرض الأجداد»، مبدية في الوقت نفسه استعداد السودان للعمل مع أطراف دولية لتخفيف حدة النزاع الحدودي مع إثيوبيا.

وقالت وزيرة الخارجية، في تصريحات نقلتها الوكالة الرسمية «سونا»، إن السودان متمسك بموقفه المجمع عليه من مؤسسات الحكومة الانتقالية كافة، والذي ينص على «ألا تفريط في سيادة وحدود السودان، وأنه لن يتم التنازل عن شبر واحد من أرض الأجداد».

وأوضحت الوزيرة وهي تتحدث في لقاء مع «رابطة سفراء السودان»، أن حكومتها تسعى لبناء سياسة خارجية تقوم على علاقة متكافئة مع الجوار الأفريقي والإقليمي، والمجتمع الدولي، تخرج بموجبها البلاد من العزلة الخارجية والملاحقة. كما أكدت مريم المهدي أن مهمتها في وزارة الخارجية تتمثل في استعادة الدبلوماسية السودانية بتقاليدها الراسخة، وصلاحيات الخارجية التي «سلبت في العهود الشمولية»، على حد قولها.

على صعيد آخر، دعت مصر، أمس، لتدخل دولي واسع في قضية «سد النهضة» الإثيوبي، الأمر الذي من شأنه أن يعطي مسار المفاوضات المتعثرة «زخماً سياسياً»، ويؤكد اهتمام المجتمع الدولي بهذا الملف.

وتطالب القاهرة والخرطوم باتفاق قانوني ملزم ينظم عمليتي ملء وتشغيل السد، بما يحقق التنمية الإثيوبية المنشودة، دون أضرار جسيمة على دولتي المصب. إلا أن إثيوبيا ترفض إضفاء طابع قانوني على أي اتفاق يتم التوصل إليه يلزمها بإجراءات محددة لتخفيف حدة الجفاف. كما تجاهلت تحذيرات القاهرة، وأعلنت أنها مستمرة في بناء السد وتعبئة مرحلته الثانية، بعيدًا عن المفاوضات الجارية مع مصر والسودان.
... المزيد


السودان أخبار السودان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة