موسكو تخفف قيود «كورونا» بعد تراجع معدلات الإصابة

موسكو تخفف قيود «كورونا» بعد تراجع معدلات الإصابة

الخميس - 8 جمادى الآخرة 1442 هـ - 21 يناير 2021 مـ
رجل يسير في أحد ميادين موسكو مرتدياً كمامة للوقاية من «كورونا» (أرشيفية - رويترز)

أعلن عمدة موسكو سيرجي سوبيانين اليوم (الخميس) تخفيف عدد من القيود المفروضة في العاصمة الروسية في ظل تفشي جائحة كورونا، وذلك بعد تراجع معدلات الإصابة بالفيروس.

ونقلت وكالة «سبوتنيك» الروسية عنه القول: «الوضع يبعث على التفاؤل الحذر. فخلال الأسبوع الماضي، تم تسجيل ما بين ألفين إلى أربعة آلاف حالة إصابة جديدة بالفيروس يومياً، وهو أقل بكثير مما كان عليه في نهاية ديسمبر (كانون الأول). وقال إن عدد المرضى في المستشفيات وصل إلى أدنى مستوى منذ نوفمبر (تشرين الثاني)، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية. وتابع: «لقد زاد معدل التطعيم بشكل كبير. فحصل أكثر من 220 ألف من سكان موسكو بالفعل على حماية موثوقة ضد الفيروس. وفي هذه الحالة، يمكننا تحمل تخفيف القيود الحالية بشكل كبير».

وأعلن سوبيانين عن تخفيف بعض القيود المفروضة، حيث سيتم استئناف عمل المتاحف والمكتبات والمؤسسات الثقافية الأخرى، كما سيتم زيادة الأعداد المسموح لها بالوجود في المسارح ودور السينما والحفلات إلى 50 في المائة من الطاقة الاستيعابية الإجمالية. وستلغى القيود المفروضة على تشغيل مراكز الترفيه للأطفال والمخيمات النهارية وغرف الأطفال في مراكز التسوق والترفيه.


روسيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة