متحدثة البيت الأبيض تتعهد بالعودة إلى سياسة الشفافية ونشر الحقائق

متحدثة البيت الأبيض تتعهد بالعودة إلى سياسة الشفافية ونشر الحقائق

الخميس - 8 جمادى الآخرة 1442 هـ - 21 يناير 2021 مـ
جين ساكي المتحدثة باسم البيت الأبيض في إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن (رويترز)

عقدت جين ساكي المتحدثة باسم البيت الأبيض في إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن أول مؤتمر صحافي لها بعد ساعات من تنصيب الرئيس الجديد، وتعهدت بالعودة إلى سياسة تقديم الحقيقة والتحلي بالشفافية، وفقاً لوكالة «رويترز».

وقالت ساكي، التي شغلت منصب كبيرة المتحدثين باسم وزارة الخارجية في عهد الرئيس الأسبق باراك أوباما، للصحافيين إنها تكن «احتراماً عميقاً لدور الصحافة الحرة والمستقلة في نظامنا الديمقراطي».

وتعهدت ساكي بالتعاون المهني المتحضر مع وسائل الإعلام، في نهج يختلف عن تعامل الرئيس السابق دونالد ترمب وكبار مساعديه مع ما وصفوه «بالإعلام الإخباري الكاذب». وأوضحت: «ستكون هناك لحظات نختلف فيها، وستكون هناك بالتأكيد أيام سنختلف فيها... لكن لدينا هدف مشترك، وهو إطلاع الشعب الأميركي على معلومات دقيقة». وأضافت أن بايدن يعتزم «إعادة الحكومة إلى سياسة الشفافية لنشر الحقائق حتى عندما يكون من الصعب سماعها».

وقالت ساكي إنها تتوقع عقد إفادة صحافية يومية في البيت الأبيض في أيام العمل، وإشراك مسؤولين صحيين لشرح الجهود الرامية للسيطرة على جائحة «كوفيد - 19».


أميركا Media أخبار أميركا إعلام الولايات المتحدة سياسة أميركية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة