أثر كبير لـ«كورونا» على معدل الوفيات ومتوسط العمر في فرنسا

أثر كبير لـ«كورونا» على معدل الوفيات ومتوسط العمر في فرنسا

معدل الوفيات ارتفع بنسبة 7.3 % في 2020 مقارنة بعام 2019
الثلاثاء - 5 جمادى الآخرة 1442 هـ - 19 يناير 2021 مـ
فرنسيون ينتظرون دورهم في الحصول على لقاح «كورونا» بأحد المراكز قرب مونبيلييه (أ.ف.ب)

أظهرت بيانات جديدة أصدرها مكتب الإحصاءات الفرنسي اليوم (الثلاثاء)، أن جائحة «كورونا» خلّفت أثراً كبيراً على معدل الوفيات ومتوسط العمر في فرنسا العام الماضي، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.
وقال المكتب إن نحو 658 ألف شخص لقوا حتفهم عام 2020، بارتفاع بنسبة 7.3% مقارنةً بعام 2019.
وكانت الزيادة واضحة بين الأشخاص الذين يبلغون من العمر أكثر من 65 عاماً، حيث ارتفع معدل الوفاة بنسبة 8.3%.
وأظهرت الإحصاءات أن معدل الوفاة كان مرتفعاً خصوصاً خلال الموجة الأولى من مارس (آذار) حتى مايو (أيار)، وخلال الموجة الثانية ابتداءً من أكتوبر (تشرين الأول).
هذا يعني أن الجائحة أثّرت أيضاً على متوسط العمر، مما أسفر عن انخفاض متوسط العمر بواقع نحو 5 أشهر بين النساء و6 أشهر بين الرجال.
وأفاد المكتب بأن متوسط العمر عند الولادة خلال عام 2020 تراجع إلى 85.2 عاماً بالنسبة إلى النساء و79.2 عام للرجال، بانخفاض كبير مقارنةً بعام 2015، عندما كانت الإنفلونزا الشتوية السبب الأهم للوفاة.
كما سجل المكتب تراجعاً بنسبة 34% في حفلات الزفاف العام الماضي، حيث أدت جائحة «كورونا» لإرجاء الكثير من الحفلات، ووصف المكتب التراجع بأنه «تاريخي».
وكانت فرنسا قد تضررت بصورة كبيرة من تفشي فيروس «كورونا»، وسجلت أكثر من 70 ألف حالة وفاة بالفيروس.


فرنسا فرنسا فيروس كورونا الجديد الصحة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة