تعزيز التعاون بين «فرونتكس» و«إيريني» بشأن حظر الأسلحة إلى ليبيا

تعزيز التعاون بين «فرونتكس» و«إيريني» بشأن حظر الأسلحة إلى ليبيا

الاثنين - 5 جمادى الآخرة 1442 هـ - 18 يناير 2021 مـ
عنصر من «فرونتكس» يلقي بسترات نجاة للاجئين في المتوسط (أرشيفية)

أعلنت «وكالة مراقبة حدود الاتحاد الأوروبي (فرونتكس)» و«العملية البحرية الأوروبية (إيريني)» المكلفة مراقبة حظر الأسلحة إلى ليبيا، اليوم الاثنين، تعزيز تعاونهما.

وبموجب اتفاق مبرم عبر دائرة فيديو مغلقة، اتفقت «فرونتكس» و«إيريني» على تكثيف تبادل الخبرات والمعلومات الاستخباراتية، خصوصاً تنسيق استخدام صور الأقمار الصناعية والتحليل وتعبئة اختصاصيين والتنسيق التكتيكي.

وجاء في بيان صادر عن «إيريني» ونقلته وكالة الصحافة الفرنسية: «يمثل هذا التعاون أداة مهمة، خصوصاً في تبادل المعلومات حول السفن التجارية التي يشتبه بأنها تخرق حظر الأسلحة إلى ليبيا». وسيسهل جمع العناصر «اللازمة للقيام بعمليات حظر بحري وتفتيش على متن السفن المشبوهة».

وفي بيان منفصل، أوضحت «فرونتكس» أنها ستتقاسم مع «إيريني» المعلومات التي تجمعها «في إطار أنشطتها لتحليل المخاطر، كمراقبة السفن في عرض البحار وبيانات مراقبتها الجوية في المتوسط».

ولعملية «إيريني»، التي أُطلقت في أبريل (نيسان)، تفويض من مجلس الأمن. ودائرة نشاطها في شرق المتوسط أبعدت من الممرات التي يسلكها مهربو المهاجرين في ليبيا، واقتصرت مهمتها على مراقبة حظر الأسلحة والمنتجات النفطية.

وغرقت ليبيا في العنف منذ قيام ثورة دعمها حلف شمال الأطلسي أطاحت نظام معمر القذافي عام 2011.


أوروبا ليبيا أخبار ليبيا اخبار اوروبا الأزمة الليبية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة