«أستراليا المفتوحة»: إخضاع 47 لاعباً للحجر بعد رصد حالات «كورونا»

«أستراليا المفتوحة»: إخضاع 47 لاعباً للحجر بعد رصد حالات «كورونا»

السبت - 3 جمادى الآخرة 1442 هـ - 16 يناير 2021 مـ
وصول لاعب التنس الإسباني الشهير رافاييل نادال إلى مطار أديلايد قبل انطلاق بطولة أستراليا المفتوحة (أ.ب)

قال المنظمون لبطولة أستراليا المفتوحة للتنس إنه تقرر إخضاع 47 لاعباً لحجر صحي في فندق بمدينة ملبورن لمدة أسبوعين، بعد رصد ثلاث إصابات بفيروس «كورونا» على رحلتين وصلوا على متنهما لخوض غمار أولى البطولات الأربع الكبرى لهذا العام.
ودخل أكثر من 20 لاعباً وصلوا من لوس أنجليس إلى ملبورن التي تستضيف البطولة، الشهر المقبل، في حجر صحي صارم بأحد الفنادق، بعد ثبوت إصابة أحد أفراد الطاقم وأحد المشاركين في البطولة من غير اللاعبين بفيروس «كورونا» المستجد.
وفي وقت لاحق تأكد إصابة راكب آخر من غير اللاعبين على متن رحلة من أبوظبي، مما دفع المنظمين إلى إدخال 23 لاعباً آخرين في الحجر الصحي بالفندق، وفق ما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.
وقال المنظمون في بيان إن الثلاثة الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس نُقلوا إلى فندق صحي.
وأوضحوا أن اللاعبين لن يتمكنوا من مغادرة غرفهم بالفندق لمدة 14 يوماً لحين التأكد طبياً من سلامتهم. وأوضحوا أنهم لن يتمكنوا من ممارسة التدريب.
ويعني القرار عدم التكافؤ في تجهيز اللاعبين للبطولة، وهو ما أشار إليه عدد من اللاعبين الذين خضعوا للحجر الصحي.
ووافقت أستراليا على السماح بدخول نحو 1200 لاعب ومسؤول وموظف قادمين على متن 15 رحلة للمشاركة في الحدث الرياضي الكبير المقرر إقامته الشهر المقبل.
وقال مدير البطولة كريغ تيلي إنه يتم التواصل مع كل من كانوا على متن الرحلتين وخاصة مجموعة اللاعبين لضمان تلبية احتياجاتهم قدر الإمكان. وتُعدّ أستراليا من أنجح دول العالم في التعامل مع انتشار الفيروس ولم تسجل سوى 28 ألفاً و700 إصابة و909 وفيات.


أستراليا Australia News تنس رياضة فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة