أوباما: كنت أتمنى خوض فترة رئاسية ثالثة

أوباما: كنت أتمنى خوض فترة رئاسية ثالثة

الأربعاء - 17 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 02 ديسمبر 2020 مـ
الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما (أ.ف.ب)

كشف الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما أنه يفتقد الرئاسة ومهامها «الرائعة»، ومزح قائلاً إنه كان يود أن يكون لديه الإمكانية لخوض فترة رئاسية ثالثة.
وفي مقابلة أجراها مع شبكة «سي بي إس»، قال أوباما إن من بين المهام التي يشتاق إليها هي مواجهة القضايا السياسية الكبيرة والمعقدة والصعبة المحيرة ومحاولة إيجاد حلول لها، في حين أكد أنه لا يشتاق تماماً إلى «اضطراره إلى ارتداء ربطة عنق كل يوم».
ووصف أوباما المهام الرئاسية بـ«الرائعة» في الوقت الذي سخر فيه من الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترمب قائلاً: «جعلني أشعر أن هناك بعض الأشياء التي فعلتها أثناء فترة رئاستي لم أكن مضطراً لفعلها على الإطلاق، من بينها اتباع الدستور. لم أكن أعلم ذلك قبل توليه الرئاسة».
وانتقد الرئيس السابق رفض ترمب لنتيجة الانتخابات الرئاسية، معبراً عن خوفه من «أن يتم التعامل مع كل الانتخابات القادمة بهذه الطريقة».
وتعبيراً عن اشتياقه للرئاسة، قال أوباما مازحاً: «كان بإمكاني تولي فترة رئاسية ثالثة دون الظهور للعلن، عن طريق تعيين شخص يكون واجهة لي أقوم بتزويده بسماعة أذن أبلغه بأوامري وتعليماتي خلالها دون أن أظهر أنا أمام الناس».
ويُحظر دستورياً على أوباما السعي لولاية ثالثة بعد فوزه في الانتخابات مرتين في عامي 2008 و2012.
وفاز نائب أوباما السابق جو بايدن بالانتخابات الرئاسية الأميركية الأخيرة بحصوله على 306 أصوات في المجمع الانتخابي الذي يختار الرئيس مقابل 232 لترمب، الذي ما زال يسعى للطعن في النتيجة أمام القضاء.


أميركا الانتخابات الأميركية

اختيارات المحرر

فيديو