مقتل 110 مدنيين على الأقل في هجوم شمال شرقي نيجيريا

مقتل 110 مدنيين على الأقل في هجوم شمال شرقي نيجيريا

الأحد - 14 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 29 نوفمبر 2020 مـ
جنازة 43 عاملاً من ضحايا الهجوم في شمال شرقي نيجيريا (أ.ف.ب)

قُتل ما لا يقل عن 110 مدنيين، أمس (السبت)، في هجوم شنه مسلحون على مزارعين في قرية كوشوبي، شمال شرقي نيجيريا، الذي يشهد تمرداً متطرفاً منذ عام 2009. وفق حصيلة جديدة للأمم المتحدة، أُعلنت اليوم (الأحد).
وقال المنسق الإنساني للأمم المتحدة في نيجيريا إدوارد كالون: «بعيد ظهر 28 نوفمبر (تشرين الثاني)، وصل مسلحون على دراجات نارية وشنوا هجوماً عنيفاً على رجال ونساء كانوا يعملون في حقول كوشوبي... قُتل 110 مدنيين على الأقل بوحشية، وأُصيب عدد كبير آخر في هذا الهجوم»، وفق ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.
وعلى الرغم من عدم إعلان أي جماعة مسؤوليتها عن هذا الهجوم بعد، فقد ارتكبت جماعة «بوكو حرام» و«تنظيم داعش» (ولاية غرب أفريقيا) مثل هذه المذابح من قبل.
وتنشط الجماعتان في المنطقة حيث قتل متطرفون ما لا يقل عن 30 ألف شخص خلال العقد الماضي. وأدان الرئيس محمد بخاري مقتل المزارعين، وقال إن «البلد كله متألم».


نيجيريا نيجيريا أخبار الارهاب أفريقيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة