الصادرات الألمانية ما زالت بعيدة عن التعافي رغم ارتفاعها

الصادرات الألمانية ما زالت بعيدة عن التعافي رغم ارتفاعها

الاثنين - 24 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 09 نوفمبر 2020 مـ

ارتفعت الصادرات الألمانية بنسبة 3. 2% في سبتمبر (أيلول) الماضي مقارنة بالشهر السابق له، بحسب بيانات رسمية صدرت اليوم (الاثنين)، إلا أن أكبر اقتصاد في أوروبا لا يزال يتقدم ببطء نحو التعافي من الركود الذي تسببت فيه جائحة كورونا.
وأعلن مكتب الإحصاء الاتحادي في مقره بمدينة فيسبادن، أن الصادرات الألمانية سجلت 8. 109 مليار يورو في ذلك الشهر، لتظل الصادرات أقل بكثير من مستويات ما قبل الأزمة على أساس سنوي، حيث بلغت نسبة التراجع 8. 3%.
وبحسب بيانات المكتب، بلغت قيمة الصادرات الألمانية خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2020 نحو 880 مليار يورو، بتراجع قدره 7. 11% مقارنة بنفس الفترة الزمنية العام الماضي.
ووجهت إجراءات إغلاق الحدود المؤقتة وتعطيل سلاسل التوريد العالمية ضربة قاسية لصناعة التصدير الألمانية في بداية الجائحة هذا العام.
وعقب تحسن في أشهر الصيف، تتزايد المخاوف من تجدد الركود، حيث فرضت العديد من البلدان قيودا جديدة للسيطرة على الموجة الثانية من الجائحة.
وذكر المكتب أن الواردات إلى ألمانيا تراجعت أيضا بنسبة 3. 4% على أساس سنوي في سبتمبر الماضي لتصل إلى 89 مليار يورو.
وخلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2020، بلغت قيمة الواردات 1. 751 مليار يورو، بانخفاض قدره 3. 9% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.


المانيا إقتصاد ألمانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة