مجلس التعاون: «هجوم نيس» يتعارض مع تعاليم الدين الإسلامي

مجلس التعاون: «هجوم نيس» يتعارض مع تعاليم الدين الإسلامي

الخميس - 13 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 29 أكتوبر 2020 مـ
أمين عام مجلس التعاون الخليجي الدكتور نايف الحجرف (الشرق الأوسط)

أدان أمين عام مجلس التعاون الخليجي، الدكتور نايف الحجرف، اليوم (الخميس)، حادث الطعن الإرهابي الذي وقع داخل كنيسة نوتردام بمدينة نيس الفرنسية، وأدى إلى سقوط قتلى وجرحى.

وأكد الدكتور الحجرف تعارض هذا الاعتداء مع ما تقضي به تعاليم الدين الإسلامي الحنيف بشأن حرمة دور العبادة وعصمة دماء المدنيين، معبراً عن خالص تعازيه ومواساته لأهالي الضحايا وللشعب الفرنسي الصديق.

وشدد على مواقف المجلس الثابتة تجاه الإرهاب والتطرف، ونبذه لكافة أشكاله وصوره، ورفضه لدوافعه ومبرراته، وأياً كان مصدره، والعمل على تجفيف مصادر تمويله ودعمه.

كما أدان الدكتور الحجرف الاعتداء على القنصلية الفرنسية في مدينة جدة، الذي أسفر عن إصابة حارس أمن، مشيداً بيقظة قوى الأمن في السعودية واحتجازها للمتهم في الاعتداء.


السعودية فرنسا السعودية فرنسا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة