موسكو ترهن هدوء إدلب بـ«هدنة قره باغ»

موسكو ترهن هدوء إدلب بـ«هدنة قره باغ»

الخميس - 13 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 29 أكتوبر 2020 مـ رقم العدد [ 15311]
نقل شخص قُتل بقصف على أريحا في ريف إدلب شمال غربي سوريا أمس (أ.ف.ب)

ربطت موسكو العودة إلى الهدوء في إدلب شمال غربي سوريا، بتثبيت الهدنة في إقليم ناغورنو قره باغ.

وبدا أمس، أن المحادثات الهاتفية التي أجراها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع نظيره التركي رجب طيب إردوغان فشلت في محاصرة التصعيد في إدلب. وقال مصدر روسي لـ«الشرق الأوسط» إن بوتين «وجه رسالة حازمة بأن موسكو لن تسمح بتحويل جنوب القوقاز إلى بؤرة توتر ساخنة، تستقطب إرهابيين أجانب».
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة