إدانات واسعة لمحاولات الحوثيين الاعتداء على المدنيين في السعودية

إدانات واسعة لمحاولات الحوثيين الاعتداء على المدنيين في السعودية

الأربعاء - 12 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 28 أكتوبر 2020 مـ
تضامن خليجي وعربي وإسلامي مع السعودية في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها واستقرارها (الشرق الأوسط)

أدانت دول ومنظمات خليجية وعربية وإسلامية، اليوم (الأربعاء)، محاولات ميليشيا الحوثي استهداف المدنيين في السعودية بصواريخ باليستية وطائرات من دون طيار مفخخة.

وقال أمين عام «منظمة التعاون الإسلامي» الدكتور يوسف العثيمين، إن الحوثيين يصرون على مواصلة جرائمهم الإرهابية مستهدفين المدنيين الأبرياء الآمنين، وذلك «يعكس حالة اليأس» لدى هذه الميليشيا.

وجدد وقوف المنظمة وتضامنها مع السعودية في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها واستقرارها، وكذلك إدانتها لكل الممارسات الإرهابية التي ترتكبها الميليشيا ومن يقف وراءها ويمدها بالمال والسلاح.

وأكد أمين عام مجلس التعاون الدكتور نايف الحجرف، أن هذه الاعتداءات التي تستهدف السعودية تمثل انتهاكاً صارخاً للقوانين والأعراف الدولية، وتهدد أمن دول المجلس واستقرار المنطقة، مؤكداً بأن أمن دول الخليج واستقرارها كل لا يتجزأ.

وشدد الدكتور الحجرف على وقوف مجلس التعاون إلى جانب السعودية وتأييده لكل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها، داعياً المجتمع الدولي إلى الوقوف بحزم في وجه الحوثيين ومن يقف وراءهم في محاولاتهم المستمرة لزعزعة أمن وسلم المنطقة.

من جانبها، نوّهت الخارجية الإماراتية، بأن تزايد الهجمات الحوثية الإرهابية في الفترة الأخيرة ضد السعودية يعتبر تصعيداً خطيراً، مجددة تضامنها الكامل مع المملكة إزاء هذه الهجمات ضد المدنيين، والوقوف معها في صف واحد ضد كل تهديد يطال أمنها واستقرارها، ودعمها في كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها.

وأكدت أن أمن الإمارات وأمن السعودية كل لا يتجزأ، وأن أي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعتبره الدولة تهديداً لمنظومة الأمن والاستقرار فيها، مشيرة إلى أن استمرار هذه الهجمات يوضح طبيعة الخطر الذي يواجه المنطقة من الانقلاب الحوثي، معتبرة أنه دليل جديد على سعي هذه الميليشيات إلى تقويض أمن واستقرار المنطقة.

من جهة أخرى، جددت الخارجية الأردنية استنكارها ورفضها هذه الهجمات الإرهابية الجبانة المتكررة، مؤكدة وقوف عمّان الدائم إلى جانب الرياض في وجه كل من يهدد أمنها وأمن شعبها.

وأضافت، أن أي تهديد لأمن السعودية هو تهديد لأمن واستقرار المنطقة بأكملها، منوهة بقدرات تحالف دعم الشرعية في اليمن ونجاحه بالتصدي لهذه الهجمات.

كما أدانت وزارة خارجية مملكة البحرين واستنكرت بشدة مواصلة المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران، اعتداءاتها المتكررة على المملكة العربية السعودية الشقيقة، مستهدفةً أمن وسلامة المواطنين والمقيمين.  وأضافت الوزارة في بيان «وإذ تشيد وزارة الخارجية ببسالة وكفاءة قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن في التصدي واعتراض الصاروخ الباليستي والطائرات المفخخة وتدميرها، فهي تؤكد موقف مملكة البحرين الثابت في الوقوف صفًا واحدًا مع المملكة العربية السعودية ضد كل ما يهدد أمنها واستقرارها وسلامة أراضيها، مطالبة المجتمع الدولي بإدانة هذه الاعتداءات الارهابية الآثمة التي تهدد أمن واستقرار وسلامة المملكة العربية السعودية».

 


السعودية الحوثيين السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة