وصول المعارض الفنزويلي إلى مدريد

وصول المعارض الفنزويلي إلى مدريد

الاثنين - 10 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 26 أكتوبر 2020 مـ رقم العدد [ 15308]

وصل المعارض الفنزويلي البارز ليوبولدو لوبيز القريب من زعيم المعارضة خوان غوايدو، إلى مدريد، بعدما غادر فنزويلا، حيث لجأ إلى مقر إقامة سفير إسبانيا في كراكاس، وفق ما أفاد به والده لـ«وكالة الصحافة الفرنسية».
وأكد والده ليوبولدو لوبيز جيل الذي يحمل وابنه الاسم نفسه ويعيش في إسبانيا: «نعم، أؤكد أنه في مدريد»، من دون تحديد كيفية وصول ابنه إلى العاصمة الإسبانية.
وكان لوبيز جيل، وهو نائب أوروبي عن الحزب الشعبي الإسباني (يمين) قال أول من أمس (السبت)، لـ«وكالة الصحافة الفرنسية» إن ابنه غادر «خلسة» مقر السفير الإسباني في كراكاس حيث لجأ منذ 18 شهراً «وعبر الحدود مع كولومبيا».
ويُتوقع أن يجتمع لوبيز بعائلته في مدريد حيث يعيش أيضاً قادة آخرون من المعارضة الفنزويلية على غرار رئيس بلدية كراكاس السابق أنطونيو ليديزما. وأكد مصدر مقرب من عائلته أنه من المقرر أن يعقد لوبيز مؤتمراً صحافياً ولكن ليس الأحد.
وليوبولدو لوبيز الابن (49 عاماً) هو إحدى الشخصيات المعارضة للرئيس الاشتراكي نيكولاس مادورو. ويُعتبر مؤسس حزب «الإرادة الشعبية» الوسطي، مرشداً سياسياً لغوايدو الذي تعترف به قرابة ستين دولة كرئيس انتقالي لفنزويلا.
وكتب لوبيز نفسه في تغريدة «أيها الفنزويليون، هذا القرار ليس سهلاً، لكن تأكدوا أنه بإمكانكم الاعتماد على خادمكم لقيادة هذه المعركة من أي مكان».
وقالت وزارة الخارجية الإسبانية في بيان إن «القرار بمغادرة السفارة هو قرار شخصي وطوعي».


اسبانيا أخبار اسبانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة