«الفرحاتية» تدفن قتلاها

«الفرحاتية» تدفن قتلاها

استنكار خليجي... وبغداد تباشر التحقيقات الميدانية
الاثنين - 3 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 19 أكتوبر 2020 مـ رقم العدد [ 15301]
أقارب ضحايا مجزرة الفرحاتية يبكون قبل دفنهم أمس (أ.ف.ب)

دفنت بلدة الفرحاتية الواقعة جنوب تكريت محافظة صلاح الدين شمال العراق أمس، ثمانية من ضحايا المجزرة التي اتهم بها مسلحون يتبعون جماعة «عصائب أهل الحق» التي يتزعمها قيس الخزعلي، فيما يبقى مصير أربعة آخرين خطفوا مع الضحايا مجهولاً.

وعلى صعيد ردود الفعل، استنكر مجلس التعاون الخليجي المجزرة، وأعرب الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، الأمين العام للمجلس، عن خالص تعازيه ومواساته لأهالي الضحايا وللحكومة والشعب العراقي «الشقيق»، وعن تضامن مجلس التعاون مع جمهورية العراق في محاربة الإرهاب وتعزيز الأمن والاستقرار في أراضيها.

وكان رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أمر بتشكيل لجنة خاصة للتحقيق في المجزرة، وأكد أمس أن «العدالة ستأخذ مجراها»، مضيفاً أن «دماء العراقيين مهما اختلفت أطيافهم إنما تحمل فصيلة واحدة وهي العراق».

في غضون ذلك، وصلت لجنة تحقيق أخرى شكلها رئيس البرلمان محمد الحلبوسي، وتتكون من كل أعضاء لجنة الأمن والدفاع في البرلمان، إلى صلاح الدين، أمس، لغرض المباشرة بإجراء التحقيقات اللازمة وسط مطالبات برلمانية وعشائرية بإخراج «الحشد الشعبي» من المحافظة.


... المزيد


 


العراق أخبار العراق

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة