ترمب: لا أريد التحدث إلى الرئيس الصيني

ترمب: لا أريد التحدث إلى الرئيس الصيني

الخميس - 28 صفر 1442 هـ - 15 أكتوبر 2020 مـ
الرئيس الصيني شي جينبينغ ونظيره الأميركي دونالد ترمب في بكين (أرشيفية - رويترز)

قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب إنه لم يتحدث مع نظيره الصيني شي جينبينغ منذ فترة، وإنه لا يرغب في ذلك، مشيراً إلى مخاوفه من تعامل الصين مع جائحة فيروس «كورونا».
وتابع ترمب، في مقابلة مع شبكة «فوكس بيزنس»، بحسب وكالة «رويترز» للأنباء: «لم أتحدث معه منذ فترة لأنني لا أريد التحدث معه». وأضاف أن الصين تواصل طلب بضائع أميركية بموجب الاتفاق التجاري الموقع بين البلدين في يناير (كانون الثاني).
ورداً على سؤال عمّا إذا كان الرئيس الصيني حاول الاتصال به، أحجم ترمب عن التعليق.
وكان الرئيس الصيني تمنى لنظيره الأميركي الشفاء العاجل من فيروس «كورونا» المستجد.
وقالت وزارة الخارجية الصينية إن شي وزوجته بينغ ليوان أعربا في رسالة عن تعاطفهما مع ترمب والسيدة الأولى ميلانيا، وقالا إنهما «يأملان في الشفاء العاجل» لهما.


أميركا العلاقات الأميركية الصينية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة