عمرها 2000 عام... اكتشاف خلايا دماغية محفوظة جيداً لضحية بركان بإيطاليا

عمرها 2000 عام... اكتشاف خلايا دماغية محفوظة جيداً لضحية بركان بإيطاليا

الخميس - 21 صفر 1442 هـ - 08 أكتوبر 2020 مـ
صورة مجهرية إلكترونية لخلايا دماغية تعود لشاب مات منذ ما يقرب من 2000 عام في ثوران بركان جبل فيزوف (أ.ف.ب)

كشفت دراسة إيطالية عن العثور على خلايا دماغية محفوظة بشكل استثنائي وتعود لشاب قتل في ثوران بركان جبل فيزوف منذ ما يقرب من 2000 عام، وفقاً لصحيفة «الغارديان» البريطانية.

واكتشفت الهياكل العصبية المحفوظة في صورة مزججة أو مجمدة في الموقع الأثري لهركولانيوم، وهي مدينة رومانية قديمة غارقة تحت وابل من الرماد البركاني بعد ثوران جبل فيزوف القريب في عام 79 م.

وقال كبير مؤلفي الدراسة بيير باولو بترون، عالم الأنثروبولوجيا الشرعي في جامعة فيديريكو 2 في نابولي: «دراسة الأنسجة المزججة مثل تلك التي وجدناها في هيركولانيوم قد تنقذ الأرواح في المستقبل».

وقال بترون: «تستمر التجارب في عدة مجالات بحثية، وستسمح لنا البيانات والمعلومات التي نحصل عليها بتوضيح جوانب أخرى وأحدث لما حدث قبل ألفي عام خلال أشهر ثوران لبركان فيزوف».

وإن الضحية التي تم فحص عيناتها كان رجلاً يبلغ من العمر نحو 20 عاماً اكتشفت رفاته في الستينيات على سرير خشبي.

وأوضح بترون في الدراسة أن الحرارة الشديدة للثوران والتبريد السريع الذي تلاه حولت بشكل أساسي مادة الدماغ إلى مادة زجاجية، مما أدى إلى تجميد الهياكل العصبية وتركها سليمة. وتابع: «إن الدليل على الانخفاض السريع في درجة الحرارة - الذي شهدته أنسجة المخ - هو سمة فريدة للعمليات البركانية التي تحدث أثناء الثوران، حيث يمكن أن توفر معلومات ذات صلة للتدخلات المحتملة من قبل سلطات الحماية المدنية خلال المراحل الأولى من ثوران البراكين في المستقبل».

وغطى ثوران بركان فيزوف هيركولانيوم بطبقة سامة بكثافة أمتار من الرماد البركاني والغازات وتدفق الحمم البركانية التي تحولت بعد ذلك إلى حجر، لتغلف المدينة، مما سمح بدرجة غير عادية من التجميد في الوقت المناسب لكل من هياكل المدينة والسكان غير القادرين للهروب.

وأثناء فحصهم للمواد العضوية التي كشفت عنها الدراسة، تمكن الباحثون من الحصول على صور عالية الدقة غير مسبوقة باستخدام الفحص المجهري الإلكتروني وأدوات معالجة الصور المتقدمة.

واغتنم الباحثون الفرصة «لدراسة ربما أفضل مثال معروف في علم الآثار لأنسجة عصبية بشرية محفوظة جيداً بشكل غير عادي من الدماغ والحبل الشوكي».


إيطاليا إيطاليا أخبار بركان تاريخ كارثة طبيعية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة