«تويتر» ستحذف التغريدات التي تتمنى وفاة ترمب

«تويتر» ستحذف التغريدات التي تتمنى وفاة ترمب

السبت - 16 صفر 1442 هـ - 03 أكتوبر 2020 مـ
شعار تطبيق «تويتر» يظهر على شاشة هاتف ذكي (أ.ف.ب)

قالت شركة «تويتر»، عملاق مواقع التواصل الاجتماعي أمس (الجمعة) إن المنشورات التي تأمل في وفاة الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الذي ثبتت إصابته مؤخراً بفيروس كورونا، سيجري حذفها تماشياً مع سياسة الشركة، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.

وقال فريق الاتصالات في «تويتر» إن «التغريدات التي تتمنى أو تأمل في الموت أو الأذى الجسدي الخطير أو المرض القاتل ضد أي شخص غير مسموح بها وسيجري حذفها»، مضيفاً أن «هذا لا يعني التعليق تلقائياً».

ومع ذلك، تسمح سياسة موقع «فيسبوك» المعلنة بالعديد من التصريحات التي تدعم وفاة شخصيات عامة ما لم تكن الهجمات شديدة أو تشير إلى حساب الشخصية العامة.

وفي بيان منفصل لمجلة «فايس»، قالت «تويتر»: «نحن نعطي الأولوية لحذف المحتوى عندما يكون به دعوة واضحة لاتخاذ إجراء من المحتمل أن يسبب ضرراً في العالم الحقيقي».

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي تصريحات دعم، ولكن أيضاً للإعراب عن الكراهية، بما في ذلك تمنيات بالموت، للرئيس ترمب بعد إعلانه في وقت مبكر أمس عن إصابته بفيروس كورونا.


أميركا أخبار أميركا الإعلام المجتمعي الولايات المتحدة ترمب تويتر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة