الناخبون في سويسرا يرفضون تقييد الهجرة الأوروبية

الناخبون في سويسرا يرفضون تقييد الهجرة الأوروبية

الأحد - 9 صفر 1442 هـ - 27 سبتمبر 2020 مـ
نشطاء رافضون للاستفتاء نشطاء يرفعون لافتة حمراء طويلة في برن سويسرا(إ.ب.أ)

أظهرت تقديرات مبدئية، أعلنها تلفزيون هيئة الإذاعة السويسرية (إس آر إف) لنتائج استفتاء، أن الناخبين السويسريين رفضوا بأغلبية ساحقة محاولة من حزب يميني لإلغاء اتفاق يسمح بحرية تنقل الأفراد من الاتحاد الأوروبي.
وقاد حزب الشعب السويسري اليميني الدعوة لإجراء الاستفتاء على اتفاق مع الاتحاد الأوروبي، واعتبر التصويت اختباراً مهماً للمواقف تجاه الأجانب الذين يشكلون ربع السكان.
وقال التلفزيون إن توقعاته التي اعتمد فيها على النتائج الجزئية لتصويت اليوم الأحد، تشير إلى رفض إلغاء الاتفاق بنسبة 63 في المائة مقابل تأييد 37 في المائة.
وقاد حزب الشعب السويسري اليميني، وهو أكبر حزب في البرلمان، حملة لاستعادة التحكم في الهجرة، مكرراً بعض الحجج التي استخدمها الساسة المؤيدون لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في الفترة التي سبقت هذا الخروج.
ويرسم حزب الشعب صورة قاتمة للشبان الأجانب الذين يحلون محل السويسريين الأكبر سناً، والإسكان الذي أصبح أكثر كلفة، والمدارس ووسائل النقل المزدحمة.
ويقول المعارضون إن هذه الخطة ستحرم قطاع الأعمال من العمال المهرة، وتنسف اتفاقات تعزز دخول سويسرا غير العضو في الاتحاد الأوروبي إلى السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي.


سويسرا سويسرا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة