الأسهم السعودية تنهي تعاملات الأسبوع باستمرار تدفق السيولة

الأسهم السعودية تنهي تعاملات الأسبوع باستمرار تدفق السيولة

«تطورات جوهرية» تستدعي تأجيل اكتتاب «بن داود» المرتقب
الجمعة - 7 صفر 1442 هـ - 25 سبتمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15277]
الأسهم السعودية تنهي تعاملات الأسبوع على انخفاض (رويترز)

في وقت استمرت فيه حركة تدفق السيولة بمتوسطات مرتفعة عن الأسابيع السابقة، أنهت سوق الأسهم السعودية أمس جلسة نهاية الأسبوع على تراجع بعد مرحلة من الزخم خلال الأسابيع الماضية قاربت معها لمستويات نقطية محققة مطلع العام الحالي، قبيل اندلاع جائحة كورونا عالميا.
وبعد إجازة يوم توقفت فيه سوق الأسهم عن العمل لعطلة اليوم الوطني للمملكة، أقفل مؤشر السوق السعودية تداولات الخميس على انخفاض طفيف بنسبة 0.1 في المائة ليقف عند 8236 نقطة، تمثل تراجعا قوامه 10 نقاط، وسط تعاملات بلغت قيمتها الإجمالية نحو 10.1 مليار ريال (2.6 مليار دولار)، ما يعني استمرار حالة تدفق السيولة في متوسطات أعلى من الشهر السابق.
وحول أبرز الأسهم التي ساهمت في الانخفاض، تراجع «سابك» بنسبة واحد في المائة ليقف سعرها عند 88.80 ريال، بينما سجلت أسهم «أسواق العثيم» و«السعودي الفرنسي» و«مصرف الإنماء» تراجعات تصل إلى 3 في المائة، مقابل ارتفاع سهم «إسمنت نجران» بالنسبة القصوى، المسموح بها، عند 15.56 ريال، محققا أعلى إغلاق منذ نحو 5 سنوات.
من جهتها، قالت شركة بن داود القابضة - المنتظر طرحها في سوق الأسهم - أمس إن المجموعة تمر بتطورات جوهرية تستلزم الإفصاح عنها إلى السوق المالية، ما استدعى تأجيل الاكتتاب في أسهم الشركة.
وأوضحت مجموعة بن داود القابضة، بجانب المستشارين الماليين وهم شركة غولدمان ساكس السعودية وشركة جي بي مورغان العربية السعودية، حدوث تطور متعلق بشركة بن داود القابضة يتطلب الإفصاح عنه في نشرة إصدار تكميلية سيتم نشرها بعد اعتمادها من قبل هيئة السوق المالية.
وبحسب الشركة، سينتج عن التأجيل تأخير في الجدول الزمني الإرشادي الذي تم ذكره في نشرة الإصدار المعتمدة من قبل الهيئة نهاية يونيو (حزيران) الماضي التي تم نشرها من قبل الشركة في آخر أغسطس (آب)، مشيرة إلى أن نشرة الإصدار التكميلية ستحتوي على معلومات إضافية معنية تتعلق، من بين أمور أخرى، ببناء سجل الأوامر للمؤسسات المكتتبة وفترة اكتتاب الأفراد، التي لن تبدأ في 27 من سبتمبر (أيلول) الحالي نظراً للعطلة الرسمية في المملكة.
وتوقعت الشركة والمستشارون الماليون أن يتم الإعلان عن أي تطورات أخرى خلال الأسبوع المقبل.
وتعتزم مجموعة بن داود طرح حصة 20 في المائة من رأسمال الشركة، وحددت النطاق السعري ما بين 84 و96 ريالا للسهم، وهو ما يقيم الشركة بنحو 11 مليار ريال (2.9 مليار دولار)، وفق بعض التقديرات. وكانت هيئة السوق المالية وافقت على طلب شركة بن داود القابضة قبل أسابيع بطرح 22.86 مليون سهم للاكتتاب العام، تمثل 20 في المائة من أسهم الشركة، في وقت توقعت المجموعة بن داود أن يتراوح إجمالي حجم الطرح بين نحو 1.9 مليار ريال (512 مليون دولار)، و2.2 مليار ريال (585 مليون دولار).


السعودية الاقتصاد السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة