كمين يطيح قيادياً «داعشياً» قبيل تسلمه {منصباً} في بغداد

كمين يطيح قيادياً «داعشياً» قبيل تسلمه {منصباً} في بغداد

الاثنين - 4 صفر 1442 هـ - 21 سبتمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15273]
حطام سيارة مفخخة استهدفت نقطة أمنية في كركوك مطلع الشهر (رويترز)

أطاح كمين محكم، قيادياً في «تنظيم داعش» في قلب العاصمة العراقية بغداد، عشية تسلمه منصباً جديداً بالتنظيم.

وأعلنت السلطات، أمس، أن «جهاز الأمن الوطني نفذ عملية نوعية اتسمت بالدقة، بناء على معلومات استخباراتية ومتابعة مستمرة عن محل وجود عنصر مهم من عناصر عصابات (داعش) الإرهابية في أحد أحياء العاصمة».

وقالت خلية الإعلام الأمني، في بيان، إن «أفراداً من دائرة أمن بغداد شرعوا في نصب الكمائن التي أسفرت عن إلقاء القبض على أحد قادة ما يسمى ولاية العراق - قاطع الجنوب فور عودته من المحافظات الشمالية لتسلم منصب عسكري ضمن عصابات (داعش) الإرهابية، تمهيداً للقيام بعمليات تستهدف المواطنين في زيارة الأربعين». وأوضح البيان أن «الداعشي اعترف لدى تدوين أقواله بقيادته المعارك ضد الأجهزة الأمنية في محافظة كركوك خلال عملية التحرير، وقد تمت عملية القبض وفق أوامر قضائية».

في السياق نفسه، أعلنت وكالة الاستخبارات «إلقاء القبض على ما يسمى (قناص الجنوب) في (تنظيم داعش)، بالتنسيق مع الأمن الكردي في محافظة السليمانية ضمن إقليم كردستان»، فيما تستمر الضربات الجوية لقوات التحالف الدولي ضد «تنظيم داعش».

وقال المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة، اللواء تحسين الخفاجي، في بيان، إن «الضربات الجوية في ازدياد، بالتعاون مع التحالف الدولي»، مضيفاً أن «عمل قوات التحالف مهم مع القوات الأمنية العراقية، من خلال ما يقوم به من تنسيق في مجال الضربات الجوية، وما يقدم لنا من معلومات استخباراتية واستطلاع».


المزيد...


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة