«أزاهير ثقافية»... هموم المثقف العربي

«أزاهير ثقافية»... هموم المثقف العربي

الأحد - 2 صفر 1442 هـ - 20 سبتمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15272]

للكاتب والناقد الكويتي الدكتور براك القعيط، صدر مؤخراً كتاب «أزاهير ثقافية»، وهو كتاب يناقش في عدة مقالات قضايا ثقافة عربية تمس هموم المثقف العربي، ويقع في 193 صفحة من القطع المتوسط.
من بين القضايا التي يتناولها الكتاب، أزمة الكتابة وأزمة القراءة المتصلتان برسالة الثقافة الهادفة ومعانيها، كما تطرق الكاتب إلى مناقشة عدة قضايا فكرية وأدبية وتاريخية، منها «إنصاف صلاح الدين الأيوبي» بعد الهجمة التي تناولته و«التي خلطت الحقائق التاريخية»، كما توقف عند رسالة حي بن يقظان متأملاً، وتطرق لمناقشة قضايا أخرى مثل القبلية وأثرها على المجتمع والدولة، ومحاكمة المسرح، وثقافة التاريخ، ومناقشة ماسونية الأديبة مي زيادة، ونظرية التأطير ومعناها السياسي والثقافي والاجتماعي، وعصور الاحتجاج.
ومن بين موضوعات الكتاب: مسؤولية حاملي شهادة الدكتوراه، واللغة العربية والتفاضل اللغوي، ووقفة في رثاء الأديب إسماعيل الفهد، وتسليط الضوء على ثقافة المرأة، وأثر الصراع بين الثقافة المتجذرة والثقافة المكتسبة في تنمية الديمقراطية، كما أشار الكاتب لتأثير وباء كورونا على عالم الكتب، وغير ذلك من قضايا ومسائل ثقافية.
من الكتاب: «إن صناعة الثقافة في مجتمع ما؛ لا تقع على عاتق السلطة ومؤسساتها فقط، ولا على فردٍ بعينه، إنما هي مسألة تكاملية بين السلطة والمجتمع بكل أفراده ومؤسساته، متى كنا قادرين على الثورة في وجه الجهل والتراجع الثقافي فإننا نستطيع أن نعدّ أرضاً صلبة نبني عليها صرحاً ثقافياً شاهقاً يكون منارة حضارية تبثُ إشعاعها في كل الاتجاهات».


Kuwait Art

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة