تحرك لربط الموانئ غداة اتفاقي السلام

تحرك لربط الموانئ غداة اتفاقي السلام

البرلمان الإماراتي: المعاهدة خطوة تاريخية تحقق الأمن والاستقرار في المنطقة
الخميس - 30 محرم 1442 هـ - 17 سبتمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15269]
الرئيس الأميركي دونالد ترمب مستقبلاً وزير خارجية الإمارات الشيخ عبد الله بن زايد في البيت الأبيض الثلاثاء الماضي (د.ب.أ)

غداة توقيع الإمارات والبحرين، معاهدتي السلام مع إسرائيل، في واشنطن، بدأت تحركات مكثفة لترجمة ما تم التوصل إليه إلى واقع, وضمنها ربط الموانئ بين الإمارات وإسرائيل.

وتبحث شركة «موانئ دبي العالمية»، إنشاء خط مباشر بين ميناء إيلات في إسرائيل وميناء جبل علي في مدينة دبي على ساحل الخليج العربي. وقالت الشركة الإماراتية، إنها وقعت مذكرات تفاهم مع شركة «دوفرتاوار» الإسرائيلية، لتقييم فرص تطوير البنية التحتية اللازمة للتجارة بين البلدين.

وقال سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة «موانئ دبي العالمية»، إن ميناءي أسدود وحيفا الإسرائيليين لهما موقع ممتاز، وإن شركته تدرس الوجود هناك، إذا سنحت الفرصة.

من  جانب آخر، أعلن «بنك الإمارات دبي الوطني» و«بنك لئومي» الإسرائيلي عن توقيع مذكرة تفاهم لاستكشاف آفاق التعاون الاقتصادي والتجاري المشترك.

إلى ذلك، وصف المجلس الوطني الاتحادي (البرلمان) الإماراتي، معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل، بالخطوة التاريخية لإحياء عملية السلام في الشرق الأوسط، مشيرا إلى أنها تكفل تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة