وفد ثلاثي روسي في «زيارة مفصلية» إلى دمشق

وفد ثلاثي روسي في «زيارة مفصلية» إلى دمشق

شويغو انتقد العقوبات الغربية... والجيش التركي يعزز قواته في إدلب
السبت - 18 محرم 1442 هـ - 05 سبتمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15257]
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف

قال مصدر دبلوماسي روسي رفيع المستوى لـ«الشرق الأوسط» إن وفداً روسياً عسكرياً وسياسياً واقتصادياً يضم «شخصيات بارزة» سيقوم مطلع الأسبوع المقبل بزيارة وصفت بـ«المفصلية» إلى دمشق يجري خلالها جولات من المحادثات مع الرئيس السوري بشار الأسد وعدد من المسؤولين السوريين.

وأفاد المصدر بأن «الوفد الروسي يمثل أبرز المستويات المعنية بالملف السوري على الصعد الدبلوماسية والسياسية والعسكرية والاقتصادية»، لافتا إلى أن هذه المرة الأولى التي تجتمع فيها هذه المستويات في زيارة تهدف إلى إجراء مناقشات شاملة حول الملفات المتعلقة بالوضع في سوريا.

وكانت مصادر دبلوماسية غربية قالت إن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف سيزور سوريا الأسبوع المقبل. وأفادت بأن «زيارة لافروف ستتركز على مكافحة الإرهاب ومناقشة القيادة السورية حول نتائج عمل اللجنة الدستورية وكذلك لبحث ملف مناطق شرق الفرات».

ولفتت هذه المعطيات الأنظار لأن لافروف لم يسبق له زيارة سوريا منذ اندلاع الأزمة، في عام 2011، إلا مرة واحدة كانت في مطلع فبراير (شباط) 2012. وشكلت تلك الزيارة علامة فارقة لأنها كانت بداية الانخراط الروسي الواسع في الأزمة السورية.

على صعيد آخر، وجه وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، خلال اجتماعه بالمبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، غير بيدرسن، انتقادات للعقوبات الغربية على دمشق.

إلى ذلك، دفع الجيش التركي بالمزيد من التعزيزات العسكرية إلى نقاط المراقبة التابعة له في إدلب في شمال غربي سوريا.
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة